U3F1ZWV6ZTQ4MzU2MTA4NDI4X0FjdGl2YXRpb241NDc4MDc5OTAzNTY=
recent
أخبار ساخنة

رواية بناتي مصايب بقلم آلاء على - الفصل الثالث



مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع روايات كوميدية جديدة للكاتبة آلاء على علي موقعنا قصص نبيل
وموعدنا اليوم مع الفصل الثالث من  رواية بناتى مصايب بقلم آلاء على

رواية بناتى مصايب بقلم آلاء على (الفصل الثالث)


رواية بناتي مصايب بقلم آلاء على
رواية بناتي مصايب بقلم آلاء على
تسارع في الاحداث
مرّت الايام بدون اي جديد يُذكر
وفي يوم 
في فيلا سالم المنسي

جاسر : ماما

منال : ايوا يا جاسر !!

جاسر : يا ماما انتي ليه مكلمتيش خالتي ؟!

منال : بكلمها والله يا حبيبي وبسأل عليها

جاسر بضيق :يا ماما انا مالي تسألي عليها ولا لا .. انا قصدي ع موضوعي انا وسالمين

منال بتذكر : ااااه

جاسر مقلدا إياها : ااااااه يعني قولتيلها ولالا ؟!

منال : والله يا بني انا مكسوفة اقولها

جاسر : لا متتكسفيش يا حبيبتي.. اقولك ديري وشك وانتي بتكلميها

منال بضحك: ههههههههههههههه عثل يا واد

جاسر مقلدها : هيهيهيهيهيهيهيهيهيهيه يلا بقا كلميها

منال : يلا يابن الواطي من هنا

جاسر : بقا كدا !!!

منال بإيماءه : أيوة كدا

جاسر وهو يبتعد عنها بتوعد : ماشي منال وادي دقني اهو ان ما خليت طلاقك ع ايدي

منال وهي تقذفه بالشبشب : يلا يابن الجذمة

ذهب جاسر الي سالم في غرفة المكتب

جاسر وهو يدخل الي ابيه مُدعيا الحنية : ابويا وحبيبي وجد عيالي

سالم وهو ينظر له بطرف عينه : عايز ايه يابن منال ؟!

جاسر بمرح: يا ابا انا عايز ادوز

سالم وهو ينظر ع الباب كي يطمن : تتجوز ايه بس يابني .. دا انا عايز اطلق

جاسر مُدعيا المفاجأة : بجد ؟!!

سالم بإيماءه : اه والله

جاسر : طيب تمام انا عايز اجرب احساس الجواز زي ما انت ما جربت ونطلق انا وانت سوا

سالم وهو يطرده : يلا ياض يا ابن الكلب من هنا

جاسر : بقا كدا !!!؟

سالم : ايوا كدا يلا براااااا

جاسر : ماشي انا هروح اقول لمنال انك عايز تتجوز عليها

سالم بإستهزاء : ههههه اثبت

جاسر وهو يجلس ويضع رجل فوق الاخري : اممممممم انت اللي هتطريني استخدم معاك اسلوب العنف

سالم : قصدك ايه ياض ؟!

جاسر : تؤ تؤ تؤ تؤ جاسر باشا ... اسمي جاسر باشا
ايه دا هو انت ماقلتلكش ولا ايه .. شوف ازاي

سالم بقلق : قولتلي ايه ياض ؟!

جاسر : اصلا انا سجلتك وانت بتقول انك عايز تتطلق
"ثم ركض وسالم يركض ورائه "
وهروح حالا اوريه لمنال واللي عايز يحصلني يوصلني

سالم وهو يركض خلفه : استنى بس يا جاسر باشا

ذهب جاسر عنده والدته

جاسر وهو ينظر لأبيه بشماته : ماما عايز أو.....

منال : ايه ؟!

لحقه سالم وهو ينهج : بقولك ايه يا منال .. احنا عايزين نخطب لجاسر بقا

جاسر بصوت واطي لأبيه : لا خلاص يا سالم انا مش عايز اتجوز

سالم : عليا الطلاق لأنت متجوز

جاسر بضحك : ههههههههههههههه لا طالما حلفت بالطلاق يبقا خلاص

منال لسالم : وهو انت موافق يتجوز سالمين اللي عمره ضعف عمرها

سالم بصوت واطي : والله ما انا موافق

جاسر : بتقول حاجة يا سالم ؟!

سالم : هه بقول لا طالما بيحبها يبقا خلاص

منال بضيق : يعني انتي موافقه في اللي عايز يعمله؟!

سالم بتلقائية : مالناش دعوة هو اللي هيتحمل نتيجة اختياره

جاسر : بتقول ايه يا سالم ؟!

سالم مصححا : ااا بقول أن سالمين مناسبة جدا ليه

جاسر بضحك : بحسب الا قرقوشة ودني سمعت غير كدا

سالم بإبتسامة صفراء: سلامة قرقوشتك يا حبيبي

جاسر بضحك : ههههه الله يسلمك يا سولم

منال : ايوا يعني خلاص .. انت موافق ع هبله دا ؟!

سالم : اولا سالمين مش صغيره اووي وبعدين يعني اكيد هو مش هيتجوزها ع طول وطالما هو بيحبها يبقا نستنى ايه بقا !!!

جاسر لسالم بمزاح : اممممممم كانت فين الحلول دي من شوية .. لازم يعني ادبحلك القطة

سالم : ماشي يابن الكلب

منال : خلاص انا هكلم منى مع اني مكسوفة خالص والله بس هحاول بقا ونتفق ع معاد ونروحلهم

وهنا دخل اسر

اسر : وانا

منال : وانت ايه انت كمان !!؟

اسر بضحك : عايز اتجوز انا كمان

منال : لا خليك انت بعدين يا اسر

اسر : عليا الطلاق ابدا .. انا لازم اتجوز مع اخويا دا احنا مهما كنا توأم برضو

جاسر : دلوقتي توأم

اسر : ههههه متعرضهاش بقا يا برنس

أما في فيلا الحمزاوي
تجلس كلا من سمر وسمية وسلمي وسالمين ع الأريكة يشاهدون التلفاز
دخلت عليهم سما تبكي

سما ببكاء : اهئ اهئ اهئ

سمر بقلق : في ايه يابت ؟!

سما بصريخ: عاااااااااااااااااااااا

سمية : ماتخلصي بقا ياااختي وتقولي مالك .. اللقطه اللي مستنياها من ساعتها هتضيع بسببك

سما ببكاء : ط .. طار .. طارق خا ني

سلمي : طارق خانك ؟!

سما : اه

سالمين : ازاي احكيلنا ؟!

سما وهي تمسح دموعها: وانا معدية مع البت هايلة لقيته واقف مع بت كدا معرفهاش وبيقلها كلام حب

سلمي : وبعدين ؟!

سما : هما كانوا واقفين جنب أوضة الحرس بتاعت الكلية والاوضة كانت مفتوحة رحت انا سايبة البت هايلة وخلتها تأمنلي المكان وجيت رايحة من وراهم وروحت زقاهم جامد الاتنين جوا في أوضة الحرس وروحت قافلة عليهم بالمفتاح وروحت مصرخة وقايله في تحرش جوا راح الامن جاي وواخدهم ع عميد الكلية راح عميد الكلية مديهم حرمان من الامتحانات السنادي

سالمين : طب ما انتي خدتي حقك اهو منه زعلانة ليه بقا ؟!

سما ببكاء وصريخ مرة أخرى : عاااااااااااااااااااااا وانا بزقهم ضفري اتكسر

سمر : يالهووووووي وريني كدا
ثم قامت بضربها هي وسمية وسلمي وسالمين

في اليوم التالي
في فيلا سالم المنسي .. رنّ هاتفه
اجاب
سالم : الووو
المتصل : ايوا يا سالم تكون حالا قدامي
سالم وهو يقف : تمام يا افندم

وما هي الا دقائق وكان بالفعل يقف سالم امام العميد فتحي الشناوي

سالم وهو يأدي التحية العسكرية : تمام يا فندم

فتحي : اقعد يا سالم

سالم وهو يجلس : خير يا فندم

فتحي : لا هو شكله مش خير خالص الإدارة كلها مقلوبة

سالم : عشان برضو برعي الحناوي ومراته ؟!

فتحي : هو احنا عندنا غيرهم

سالم : ايه الجديد يافندم ؟!

فتحي بحزن : الجديد أنهم قتلوا الظابط علاء والظابطة نرمين

سالم بحزن : لا حول ولا قوه الا بالله .. ربنا يرحمهم يارب

فتحي : يارب .. المهم الإدارة مقلوبة جدا ولازم نمسك اي طرف قبل ما تنقلب فوق دماغنا اكتر من كدا .. كل شوية ضابط من ضباطنا بيروح واحنا قاعدين بنتفرج

سالم : ايوا بس احنا لحد دلوقتي منعرفش مين اللي مزروع في وسطينا وبيبلغهم اخبارنا

فتحي : ودي مهمتك بقا يا سالم .. المطلوب منك انك تجيبلنا بنتين بتثق فيهم اكتر من نفسك

سالم بقلق : ايوا يا فندم بس

فتحي مقاطعا : مبسش .. احنا عايزين واحدة فيهم هتكون ظابطة وسط الظباط وهتعرف مين الخاين اللي بيوصل معلومات للبرعي وهتديله هي المعلومات وطبعا هتبينله انها موثوق منها جدا وكل كلمه بتجبها صح ١٠٠٪ وفي نفس الوقت البنت التانية هتكون دراع مرات برعي اليمين ومن خلال كدا هتعرف تفكيرهم واي حاجه ناوين يعملوها وتبلغها للتانية وهكذا لحد ما نتمكن منهم بس خلي بالك البنتين دول مش عايزهم عادين كدا لا دول لازم يكونوا لياقتهم البدنية عالية جدا ومهاراتهم كويسة لان كل اللي في الاداره اتعرفوا

سالم : تمام يا فندم

فتحي : خلي بالك دول وسعوا النشاط خالص مبقاش سلاح بس دا بقا سرقة اطفال والتجارة بأعضائهم و..و..و

سالم بقلق : بس يافندم ماهو ممكن البنتين دول هما كمان يعني ... احم احم يتكشفوا هما كمان ويرحوا مع اللي راحوا

فتحي مطمئنا : متقلقش احنا هنكون في ضهرهم دايما

سالم وهو يأدي التحية العسكرية : تمام

ثم غادر متجها إلى فيلا الحمزاوي

منى مُرحبة به : اهلا اهلا ازيك يا سالم ؟!

سالم : الحمدلله .. ازيك انتي يا منى .. اومال فين البنات ؟!

منى : موجودين جوا اتفضل
أدخلته منى الي حيث يجلس البنات
سمية وهي تسلم عليه بمرح : ازيك يا سولم ؟!

سالم بضحك : الحمدلله .. ازيك انتي يا قردة ؟!

سمر : سلومتى .. عامل ايه ؟!

سالم بضحك : ههههههههههههههه هي وصلت لسلومتي

سمر بمزاح: شوف بدلعك ازاي

سلم عليهم جميعا ثم جلس
وبعد دقائق قامت سالمين وسلمى وورائهم سما وبقيت سمية وسمر

سالم : كويس أنهم مشيوا انا عايزكم في موضوع مهم

سمر بمرح: ايش ؟!

سمية : اشجيني يا سولم

قص لهم كل شئ بخصوص المهمة

سمر : اه ومين البنتين دول بقا ؟!

سالم بقلق : احم بصراحة يعني انا محتاجكم

سمية وهي تتسحب بهدوء : هشوف مديحة عملت العصير ولا لا

سمر : وانا معاد نومي دلوقتى

سالم وهو يسحبهم حتى يجلسوا : انا بتكلم بجد

سمر بجدية : لا طبعا انت اكيد بتهزر

سمية : ايه دا هو انت معلمتش يا سولم ولا ايه .. اصل انا عندي الحَصبة والدكتور مانعني من الحركة

سالم : انا بجد معنديش غيركم اثق فيه

سمر : لا ماهو اصل احنا معندناش غير روح واحدة

سمية : بص خد البت سما مكاني

سالم : مافيش غيركم انتوا ينفع اولا لان مهاراتكم عالية جداً ثانيا لانكم مصدر موثوق منه .. وبعدين باللي هتعملوه دا هتنقذوا حياة اطفال كتير جدا

نظرت كلا من سمية وسمر الي بعضهم بقلق وخوف

سمية : طب افرض اتكشفنا واترفعنا!!!؟

سالم : انا وراكم دايما

سمر : طب هو انتوا ليه مخلتوش اي ظباط من عندكم يقوموا بالمهمة دي ؟!

سالم : كل اللي عندنا يعتبروا اتعرفوا من الخاين اللي وسطينا واحنا منعرفهوش لحد دلوقتي والدفعة الجديدة مش مصدر موثوق منه وكمان انتوا مش هتكونزا لوحدكم انتوا معاكم ضابطين من اكفئ ضباط الإدارة لكن هما مش هيبانوا في الصورة خالص

سمية بقلق : بس ...

سالم وهو يقوم : مبسش .. فكروا وردوا عليا وانا واثق فيكم
ثم غادر

★★★★★★★★★★★★★
إلي هنا ينتهي الفصل الثالث من رواية بناتى مصايب بقلم آلاء على
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حب
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة