قصص نبيل

رواية أحببنى ولكن أمنية أيمن – الفصل الرابع عشر

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة أمنية أيمن والتى سبق أن نشرنا لها رواية عشقته بعذاب وهى الجزء الأول لروايتها اليوم علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع الفصل الرابع عشر من رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن.

رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن – الفصل الرابع عشر

تابع من هنا: روايات إجتماعية

رواية أحببنى ولكن أمنية أيمن

تابع أيضا: روايات رومانسية جريئة

رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن – الفصل الرابع عشر

في بيت ايمن
بعد مرور ١٢ ساعه رن تليفون ايمن
ايمن:ايوه عملتوا ايه
الشخص:كله تمام يا فندم و عرفنا المكان تقدر تيجي حضرتك و تشوفه بنفسك
ايمن:تمام انا جي حالا
وقفل ايمن مع الشخص واتصل بزين وبعد انتظار رد
زين:ايوه يا ايمن عملت ايه
ايمن:افرح يا زين عرفنا المكان تقدر تيجي واي حد عزيز على البنات بس متبقوش كتير و تعالى بعربيتك
زين بفرحه :ماشي يا ايمن سلام
ايمن:سلام
وقفل ايمن مع زين وقعد مع نفسه شويه وهو يقول :اخيرا يا جنا هترجعي من الخطف واقدر اكلمك زي زمان واهو يبقى اخيرا اعرف اتقدملك و اخطبك بجد انا بحبك يا جنا بس انتي فهمتيني غلط و هعوضك عن ايام زعلك كلها و محمود و ال معاها هيتسجنوا
و راح لبس هدومه و نزل ركب عربيته و ساق على القسم
عند زين
زين راح بيت اهل جنا
ودخل وقال لابوها و امها :يا عمو و يا طنط الشرطه عرفت مكان كل البنات تعالوا معايا عشان تطمنوا عليها وهما في الوقت دا محتاجينكم انتم بالذات
ابو جنا بفرحه :بجد يا زين
زين:وانا هضحك عليكم ليه
ام جنا:احنا هندخل نلبس ونيجي معاك
ولبس اهل جنا و راحوا مع زين و طبعا كان قال لكريم و عمر الموضوع
عند كريم و عمر
اتقابلوا تحت بيت حور و ضحى وطلعوا لاهلهم ودخلوا
كريم:يا انكل الشرطه عرفت مكان ضحى و حور و البنات ال معاهم
ام حور:والله يا كريم
عمر:والله العظيم يا طنط
ابو حور:دا احلى خبر سمعته في حياتي يا ولاد
كريم:المهم تقفوا جنبهم عشان اكيد دلوقتي نفسيتهم وحشه اوي
ابو و ام حور:اكيد يا بني
عمر:تقدروا تدخلوا تغيروا عشان تيجوا معانا
ابو و ام حور:خمس دقائق ونكون جاهزين
وغيروا اهل حور و ضحى و راحوا مع كريم و عمر وهم كانوا بلاغوا الشباب و البنات الخبر
و وصلوا عند ايمن في القسم
ابو جنا:ازيك يا ايمن فعلا عرفت مكان جنا و شيري
ايمن:اه والله ومعاهم حور و ضحى
ابو حور:شكرا يا بني على تعبك
ايمن:على ايه دا شغلي بس اهم حاجه متجوش في حته واحنا هنسيطر على الموضوع
الكل:حاضر
و راحوا على المكان المحدد و ركنت عربيه زين و عمر و كريم و بوكس الشرطه كان واقف قدام المكان و حاوطت القوات المكان بالكامل وفي ساعه الصفر هجموا على المكان
عند عمرو و سمر و محمود
عمرو:بسرعه يلا نهرب الصفاره ضربت بمعنى الشرطه جت هنا بسرعه
سمر و محمود في رعب:حاضر
محمود:طب و هنسيبهم
سمر:مش مهم الكل المهم احنا لان كدا ممكن نتحبس بسرعه يلا
وهرب سمر و محمود و عمرو
ودخلت القوات المكان و خدوا كل الحراس على البوكس بس طبعا الاصل هربوا وفي الوقت دا دخل الاهل و عمر و كريم و زين عند البنات
ام جنا جريت على بناتها واخدتهم في حضنها وقالت:متخافوش يا حبايبي احنا جينا اهدوا
بس جنا كانت منهاره من العياط و الرعب و شيري كانت مرعوبه و بترتعش زين اول ما شاف كدا صعبت عليه شيري جامد و حاول يهديها ولما شاف ايمن منظر جنا كدا قلبه وجعه و زعل عليها و حاول يهديها وكذلك ابوهم بس من غير فايده
ابو جنا بقلق :انا خايف لحسن يكون عندهم انهيار ودا ممكن يحتاج دواء لازم نوديهم المستشفى
وخد زين جنا و شيري واهلهم بعربيته المستشفى
عند اهل حور
دخلوا و خدوا و حور و ضحى في حضنهم وهما مكنوش في وعيهم خالص و حاولوا يفوقوهم بس من غير فايده
فقال كريم:دا ممكن من قلة الاكل و الرعب حصلهم كدا ولازم بسرعه نوديهم المستشفى
ام حور بدموع :يلا يا كريم يلا
و راح اهل حور و حور و ضحى في عربيه عمر و معاهم كريم على المستشفى
عند ايمن في المكان الخطف
ايمن بعصبيه :يعني ايه مش لاقينهم معنى كدا هربوا و غفلوكوا
العسكري :لا يا فندم محدش طلع من المكان خالص اكيد ليهم مهرب سري
ايمن:جبت التايهه هيكون فين المخرج السري و المكان كله كان متحاوط
العسكري كان هيتكلم بس اتكلم ايمن تاني وقال:من غير كلام تفتشوا المكان حته حته حتى الاراضي لو في اي مخرج سري قدامكم ساعه اكون عرفت هربوا منين مفهوم
الكل:مفهوم
في نفس مستشفى جنا و شيري مستشفى حور و ضحى
دخلوا بسرعه ودخل البنات اوضه الكشف وبعد وقت طويل طلع الدكتور و الكل جري عليه
الدكتور:انا اعرف البنات وحضراتكم من زمان وطبعا انا كنت قايلكم ان عقلهم و شخصيتهم ميستحملش الضغط الزياده جنا عندها انهيار عصبي و داخله على حاله نفسيه رهيبه و لازم تتابع مع دكتور نفسي قبل ما الحاله تكبر واختها شيري عندها انهيار زي اختها بس مجالهاش حاله نفسيه ودا لانها بتحب اختها جدا لدرجه الجنون فتاثرت بيها اما حور و اختها ضحى عندهم الضغط واطي جدا لقلة الاكل و الخوف الشديد على نفسهم وعلى صحابهم بالنسبه لجنا انا هديكم رقم دكتور نفسي ممتاز ودي روشته العلاج ليهم اتفضلوا (مشوا الامراض و الانهيارات دي صح عشان انا مبفهمش حاجه في الموضوع دا)
كريم :نقدر ندخلهم
الدكتور:اه طبعا اتفضلوا و حاولوا تخففوا عليهم
ومشي الدكتور ودخل الكل للبنات
في اوضه حور و ضحى
وكانت حور و ضحى لسه فايقين حالا
ام حور:الف سلامه عليكم دا قدر و مكتوب يا حبايبي
حور:احنا مش مهمين قد ما هم مهمين دلوقتي ازيهم
ابو حور:مكدبش عليكي حالتهم صعبه جدا جنا و شيري عندهم انهيار عصبي و جنا داخله على حاله نفسيه و هتتعالج مع دكتور نفسي
حور و ضحى:ايه احنا لازم نطمئن عليهم
عمر:هنروحلهم بس بعد ما ترتاحوا وتخفوا شويه
كريم:عشان كدا لازم نكون معاكم
ضحى:مليش دعوه هروح اخرى نص ساعه و نروحلهم
الكل:ماشي
في اوضه جنا و شيري
دخل اهلهم و زين وهم منهارين لسه من العياط راحت ام جنا تهديها و راح ابو شيري يهديها
ام جنا:يا حبيبتي خلاص متزعليش احنا خلاص رجعناكي لينا وان كان على محمود انه طلع ندل و حقير في مليون حد يتمناكي واعتبري صفحه واتقفلت
جنا:لا يا ماما صعب عليا الاول حبيت واحد و طلع مبيحبنيش و التاني طلع بينتقم مني صعبه عليا هو انا عشان صغيره و هبله كل من هب ودب ضحك عليا بجد انا تعبت ليه مليش حظ في الدنيا ليه دايما ملطشه معايا دا حتى انتقموا من حور و اختها من غير ذنب ليه الدنيا تبقى يوم حلوه و عشره لا ليه بس مابتسيبناش نفرح شويه اول ما نيجي نفرح تلاقي حاجه تزعلك شهور
وعيطت
ام جنا :يا حبيبتي متعيطيش و استعيني بالله و خلي ظنك في الله خير كله هيتحل و كله بيعدي بس لازم ربنا يختبرك و لازم تنجحي في الاختبار اصبري الصبر هو مفتاح النجاح في الاختبار هو الايمان و حسن الظن بالله و كله مقدر و مكتوب ربنا عمره ما بيسيب حد الا لما ياخد حقه و جزاءه كامل
جنا :ونعم بالله
واخدتها امها في حضنها لحد ما نامت
عند شيري
ابوها كان واخدها في حضنه وقالها :بس يا حبيبتي اهدي يا روح بابا خلاص احنا خدناكي منهم و بعدين ليه كل دا اختك و الحمد لله كويسه
شيري:والله العظيم يا بابا انا مش زعلانه على خطفي ظلم انا زعلانه على جنا وعلى ظلمها هي حبت بجد و انجرحت و ياريتها مره واحده دا مرتين مره مع اي اسفه مره صعبه يعني كانها مع محمود الزباله صعب عليها و جنا طول عمرها هاديه و راسيه
ابو شيري:يا حبيبتي دا اختبار من ربنا ليها ودي فتره و هتعدي زي اي فتره جرح بتعدي في سن اي حد مراهق و بعدين ربنا معاها يا حبيبتي واهي سليمه يعني
شيري :بابا انت بتضحك على نفسك و لا عليا انا كنت قايمه اشوفكم كنت حاسه بقبضه في قلبي و قلق قولت اشوفكم للاحتياط وكنت طالعه سمعت اما كان الدكتور بيقولكم ان جنا عندها انهيار عصبي و حاله نفسيه حاده و لازم تتعالج مع دكتور نفسي مش عايزني بعد ما سمعت دا مزعلش دا انا المفرود اتقهر
وعيطت
ابوها اخدها في حضنه لحد ما نامت وفي الوقت دا تليفون زين رن برقم ايمن
فقال :عن ازنكم دا ايمن هشوف في ايه و ارجعلكم
وطلع رد عليه وقال:ايوه يا ايمن في اخبار جديده عنهم
ايمن :اه يا زين عرفنا…………………….

*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الرابع عشر من رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن
تابع من هنا: جميع فصول رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من القصص الرومانسية
حمل تطبيق قصص وروايات عربية من جوجل بلاي
Exit mobile version