غير مصنف

رواية أحببنى ولكن أمنية أيمن – الفصل السابع عشر

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة أمنية أيمن والتى سبق أن نشرنا لها رواية عشقته بعذاب وهى الجزء الأول لروايتها اليوم علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع الفصل السابع عشر من رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن.

رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن – الفصل السابع عشر

تابع من هنا: روايات إجتماعية

رواية أحببنى ولكن أمنية أيمن
رواية أحببنى ولكن أمنية أيمن

تابع أيضا: روايات رومانسية جريئة

رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن – الفصل السابع عشر

حور:ممكن يا بابا تاخد الكل عشان عاوزين نقعد مع بعض وباقي البنات جايين
ابو حور:حاضر
وطلع الكل
جنا:انا حاسه ان الموضوع دا مش هيعدي بالساهل كدا مش عارفه قلبي بيقولي ان في مصيبه هتحصل
حور:بلاش يا جنا عشان خاطري مش ناقصين انا كرهت ام الروايات ال كان نفسي اعيشها انا عشت اكبر منها
ضحى:طب انا مالي دا انتقام فيكم انتوا انا مالي
شيري:طب احنا كلنا مالنا هو عشان واحد هينتقم كلنا نتنيل
و وصل كل البنات
يارا:حمد لله على السلامه يا جوجو انتي و شيرو الحلوه
حور و ضحى:نعم يا اختي واحنا عادي يعني
نداء:اكيد لا طب حمد لله على السلامه يا حوريه يا قمر انتي و دوقه
ضحى:ايوه كدا اتعدلوا
يمني:ها ايه الاخبار ايمن عرف يعمل حاجه
حور:عرفنا مكان محمود و سمر و عمرو
مريم:مين عمرو دا
شيري:دا يبقى رئيس العصابه ابو محمود
حبيبه:وهو هيخطفكوا ليه
ضحى:دي حكايه طويله
نور:احكي يا ضحى يلا
ضحى:دا تار ما بين ابو جنا و ابو محمود و الحكايه تبقى……………………. وحكت كل حاجه
شهد:طب انتي و حور مالكوا و شيري بردو
حور:انا عشان يحرق قلب عمر لما اتخانق مع محمود و ضحى عشان يزعلوا اهلنا اكتر اما شيري غير انها اخت جنا بس عشان يحرق قلب زين لما هدد محمود لما قفشنا محمود مع سمر
بتول:اااااااااااه اما اندال صحيح واكيد هربوا و البوليس عرف المكان
شيري:مش كدا وبس شهد و حبيبه و يمني و يارا فاكرين لما اتعاكستوا و الولاد ادوا الشباب دول علقه
كل البنات ال تقال اسمهم :اه
شيري:دول كانوا هينتقموا بس دفع محمود ليهم انهم يسيبوا ويبقوا شريك في العصابه بس اربعه منهم اتمسكوا واتنين هربوا في القاهره
البنات:وعرفتوا المعلومات دي ازاي
حور و ضحى و شيري :حور عملت مسجل لسمر وسمعنا كل حاجه
يارا:السؤال دلوقتي جنا مبتكلمش ليه
ضحى:جنا عندها حاله نفسيه و انهيار عصبي و شيري عندها انهيار بس وانا و حور عندنا زعل زياده و توتر فتعبنا جامد
يمني:الف سلامه عليكي يا جوجو
حبيبه:مالك زعلانه كدا ليه ومبترديش
شيري:عشان مجروحه من ايمن من زمان ودلوقتي محمود
شهد:البت دي هبله يا بنتي ايمن بيحبك
جنا بدات دموعها تنزل
نداء:شكلها مش مصدقه
مريم:ايمن بنفسه قال لزين عشان يتقدملك لما الموضوع يخلص
نور:والله يا بنتي لو مش مصدقه تبقي تسالي زين
بتول:بس زين صده وقاله مينفعش وانتي محترمه عشان تعرفي ان وراكي راجل
شهد:بقولكوا شروق بتتصل اما اشوفها عاوزه ايه
و ردت شهد على شروق
شروق:هما صحباتك في مستشفى ايه عشان عاوزه اجيلهم اسلم و اتعرف عليهم واهو اساندهم في تعبهم
شهد:اولا انتي متعرفيهمش ثانيا تعالي مستشفى……… وياريت تعدي على العنوان دا في بنت هبعتلك صورتها اسمها روقيه خديها معاكي وانتي جايه العنوان شارع…………….عماره رقم……..
شروق:ماشي هي البنت دي كام سنه و البنات كلهم
شهد:الصغيرين زي بتول و الكبار زيي و روقيه زيك
شروق:تمام مع السلامه
شهد:مع السلامه
وقفلت شهد مع شروق
شيري:كدا بتلبسي روقيه يا شوشو
شهد:اه عشان نتسلى اتصلي بيها قوليلها
شيري:حاضر
واتصلت شيري بروقيه
شيري:روقي حبيبتي البسي عشان في بنت اسمها شروق قريبه صاحبه جنا وهي قدك هتيجيلك تحت البيت عشان هتجيلنا المستشفى فقولنا نجيبك تبقى قاعده كامله
روقيه:جيتي في وقتك والله كنت عاوزه اخرج بس معرفش اي حته بس هعرفها ازاي
شيري:هبعتلك صورتها على الواتس
روقيه:ماشي سلام
شيري:سلام
وقفلت شيري مع روقيه وقالت:هي جايه
يمني:يارب بس يخلوا جنا تنطق
تحت بيت روقيه
شروق:هي فين البنت دي
روقيه:حضرتك شروق صح
شروق:اه انتي روقيه انا عارفه مكان المستشفى يلا نركب تاكسي و نروح
وركبوا تاكسي وطلعوا الاوضه في المستشفى ال فيها البنات
روقيه:يا حلاوه ١٢ بنت وانا و شروق نبقى كدا ١٤ بنت
شروق:ازاي بقى الاوضه مستحملاكم
البنات :اخلصوا بقى
روقيه و شروق:على فكره بقى احنا اكبر منكم كلكم
وقعدوا
شيري:احب اعرفكم انا شيري دي جنا ودي حور ودي ضحى ودي يمني ودي مريم ودي حبيبه ودي نور ودي شهد ودي بتول احنا كلنا شله مع بعض واحب اعرف البنات دي روقيه ودي شروق
شروق:تمام الف سلامه على حور و ضحى و شيري و جنا صح
الكل:صح
روقيه:انا عاوزه اعرف كل الحكايه ليكم
حبيبه:اكيد………………………..
وحكت كل حاجه من صغرهم وعن حبهم للشباب و الانتقامات و خيانه محمود و حكايه الشباب ال عاكسوهم و هروب سمر و محمود و عمرو
روقيه و شروق:يلاهوي كل دا ربنا يستر بقى
روقيه:انا عاوزه اسال شيري هو ايه اخبار زين
شيري:لو سمحتي الزمي حدودك انا عاوزه اروح الحمام
روقيه:ههههههههههههه كله مكشوف قدام الكل
شروق:انا عاوزه ارغي في اي حاجه
شيري:زنوا على جنا خلوها تتكلم معانا بدل سكوتها دا
الكل :ماشي هجووووووووم

*********************
إلي هنا ينتهي الفصل السابع عشر من رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن
تابع من هنا: جميع فصول رواية أحببنى ولكن بقلم أمنية أيمن

تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من القصص الرومانسية
حمل تطبيق قصص وروايات عربية من جوجل بلاي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق