غير مصنف

رواية عشقت متمرده – الشيماء محمد – الفصل الثالث

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية والروايات الإجتماعية حيث نغوص اليوم داخل صعيد مصر ورواية باللهجة الصعيدية للكاتبة المميزة الشيماء محمد والتى سبق ونشرنا لها العديد من الروايات ؛ وموعدنا اليوم علي موقع قصص 26 مع الفصل الثالث من رواية عشقت متمرده بقلم الشيماء محمد

رواية عشقت متمرده بقلم الشيماء محمد – الفصل الثالث

اقرأ أيضا:  روايات متزوجين

رواية عشقت متمرده - الشيماء محمد
رواية عشقت متمرده – الشيماء محمد

رواية عشقت متمرده بقلم الشيماء محمد – الفصل الثالث

ادم تليفونه رن فرد عليه وكان فتحي بلغه بحاجه شويه وركن علي جنب وبصلها من فوق لتحت بطريقه خلتها تترعش واستغربت وقف ليه في الحته المقطوعه دي ؟؟ وبيبصلها كده ليه ؟؟ ليكون بيفكر يوريها رجولته اللي سبق ووعدها هتشوفها ؟؟ عند النقطه دي خوفها اتضاعف وبترجع لوري في كرسيها والخوف ملاها وهو ابتسامه مخيفه علي وشه ملهاش معني …
ادم : مالك كمشانه اكده ليه ؟؟
ندي : انت واقف هنا ليه ؟؟ بتفكر في ايه ؟؟ اللي في بالك ده مش هيحصل ابدا علشان تبقي فاهم بس
ادم : وانتي عتعرفي ايه اللي في بالي ؟؟؟
ندي : وايه اللي بيجي في بال اي راجل مع واحده بنت لوحدهم ؟؟
ادم : شوفي انا مش زيي اي راجل فهمتي ؟؟ وبعدين انتي مرتي ولو حبيت اعمل حاجه مش راح هيكون علي الطريق في عربيه اني مش جايبك من شارع الهرم لينا بيت يا حلوه ولا اجولك يا قطه بريه متوحشه
ندي : ايوه خليك فاكر اني قطه بريه متوحشه وعندي ظوافري
ادم ضحك : وانا مني عيني اجرب ظوافرك دي بس مش وجته مع ان اللي يشوفك من دجيجه وانتي كاشه يجول كتكوت مبلول
ندي : المهم انت وقفت ليه ؟؟
ادم : العلبه اللي وري دي فيها هدوم البسيها
ندي : ليه ان شاء الله ؟؟وبعدين انا لابسه اهو
ادم : وانتي عتسمي دي هدوم ؟؟ دي عينات وبعدين اني ماعدخلش بيكي البلد اكده هطلع بره لحد ما تغيري
ندي : انا مش هغير وهدومي عجباني
ادم : وانا عجولك غيري
ندي : مش هغير وريني هتعمل ايه ؟؟ هات اخرك
ادم : ما بلاش .. انتي ما تجدريش عليا
ندي : ايه هتفرض قوتك عليا ؟؟
ادم : انجزي وغيري
لف فتح العلبه وطلع منها فستان ابيض سيمبل .. شيك بس سيمبل وحدفه في وشها ويدوب هيخرج رمت الفستان
ندي : قلت مش هغير انت ما بتسمعش ؟؟
ادم جمد شويه بيحاول يسيطر علي اعصابه وبصلها
ادم : غيري
ندي : مش هغير
كانت حاطه وشها في وشه بتحدي وبصاله وعنيهم قصاد بعض نزل بعنيه لبلوزتها العريانه ومره واحده مسكهالها وقبل ما تتحرك كان شقها نصين وشدها وحدفها بعيد هيا مستوعبتش عمل ايه ؟ عنيها واسعه من الدهشه وحطت ايديها علي صدرها تداريه
ادم : عتداري ايه وهو كان متداري اصلا ؟؟ ولا هو ضحك علي الدجون .. غيري يالا
سابها ونزل وهيا فضلت كتير بتحاول تسيطر علي نفسها وعلي غيظها وعلي قهرتها وبتحاول ما تعيطش وللاسف اضطرت تلبس الفستان ورفضت تقنع نفسها ان الفستان حلو فيها ..واستغربت ازاي جاهل زيه ذوقه عالي كده !!! ادم لمحها من بره لبست الفستان فدخل العربيه
ندي : لسه مكملتش خليك بره
ادم : ما انتي لابسه اهو ؟؟لفي اجفلك السوسته
ندي : لسه مقلعتش البنطلون
ادم: ماهو مش باين الفستان مداريه خليكي لبساه اهو ستره
ندي : ستره ؟؟
ادم : المهم لمي شعرك ده بدال ما تخوفي العيال الصغيره في البلد
ندي : مش هلمه بقي ده شعري وانا حره
ادم : ما احناش رايحين حفله تنكريه لمي شعرك عجول
ندي : هتعمل ايه بقي المره دي لو ملمتوش ؟؟
ادم : هتتحسري عليه كيف ما اتحسرتي علي بلوزتك دي وهتلاقيه في الارض تحت رجليكي بس خلي بالك البلوزه تتعوض يا تري شعرك عتعرفي تعوضيه ؟؟
ندي : بكرهك … بكرهك
ادم : اكرهيني كيف ما تحبي بس لمي كنيشك ده
ندي مسكت شنطتها وطلعت توكه منها ولمت شعرها بطريقه جميله وهو بيتفرج عليها مستمتع وفجأه بصتله فاتفاجئ بيها
ندي : سوق مستني ايه ؟؟
ارتبك وساق لحد ما اخيرا وصلوا البلد وهناك اتفاجئت بزحمه كتيره جدا لدرجه وقفت العربيه
ندي : ايه الزحمه دي ؟؟ ايه اللي حصل ؟؟
ادم : احنا حصلنا
ندي : يعني ايه ؟؟
ادم : يعني اهل البلد عارفين اني راجع بعروستي فعيستجبلوني
ندي : طبعا خوف منك ؟؟
ادم : او يمكن يكون حب ؟؟ ده سؤال عتعرفي اجابته بنفسيكي .. يالا بينا
ندي : انا مش هنزل وسط الناس دي
ادم بصلها : بقولك ايه ،؟ بطلي تبصي للناس من فوج كلنا اولاد تسعه … وبطلي الكبر اللي فيكي ده ويالا عننزل وبلاش اجرجرك جدام الناس
ندي : مش هتعملها قدام الناس !!!
ادم رفع حاجب : تجربي؟؟ بس ما تنسيش ان هنا صعيد ومش عيب ابدا ان الراجل يشكم مرته وعتلاجي الناس كلها عتصفر وتصجف لو جرجرتك من كنيشك ده
ندي : همجي
ادم : الحمد لله غيرت جاهل
نزل وهيا ابتسمت ويدوب هتنزل لقته بيفتحلها الباب وبيمد ايده ينزلها وفعلا نزلت ومشيت جنبه وعقلها تايه من اللي شيفاه … بتحسه جنتل قوي ورقيق قوي حتي في عنفه .. اللي شيفاه من الناس ده حب واحترام مش خوف ابدا … الناس شيلاه من علي الارض والكل بيبوس ويهني حتي الستات الكبار بيقابلوه ويضموه وهو بيعاملهم كلهم كأنهم امه لدرجه كل ما واحده تقرب تسلم تفتكرها امه بس بتلاقيها بتمشي
الناس عاملينلهم زفه محصلتش ومزمار ورقص واحصنه والكل بيصقف ويهيص وهنا عرفت ليه هو اشترالها فستان ابيض وسط الانبهار ده اتضايقت لانها كانت بتحلم بفرح غير كده وفستان غير ده وراجل غير ده او ده بشكل تاني .. بصتله ودموع بتهدد تنزل وهو حس بيها وبتفكيرها ومعرفش يعمل ايه يمكن لان هو كمان بيحلم بفرح غير كده .. الرجاله شدوه وسطهم يرقص بعصايه وياهم … شارك الرجاله شويه ورجع تاني جنبها .. حست بهيبته وسط رجالته ولاحظت واحد واقف علي طول قريب منه
الدنيا كانت بدأت تليل ولمحه برد حستها خلتها قشعرت وهو لاحظ انها بردانه فقلع عبايته اللي حاطها عليه ولفها بيها … استغربت تصرفه ده .. معقوله الصعايده كلهم حساسين كده ولا هو بس حاجه اسبيشيال
شويه واعتذر انهم جايين من سفر علشان ياخد مراته ويروح وفعلا روحوا وندي مترقبه شكل بيته ايه ؟؟ كان في دماغها بيت كبير معمول من طين او حجر مش فيلا زي قصر كبير اكبر من فيلا ابوها
ندي : بيت مين ده ؟؟
ادم : بيتي … بيتنا .. يالا
ندي : ده بيتك ؟؟
ادم : امال كنتي متخيله عشه ولا ايه ؟؟ مع انك تستاهلي عشه
ندي : اخرس
نزلت قبل ما ينزل ويفتحلها وهو نزل واتفاجئت بزفه صغيره تانيه من اهل البيت
ندي : مين دول كمان ؟؟
ادم : اهل البيت والشغالين فيه عتعرفيهم مع الوقت
ندي : لا مش هعرفهم انا مش ناويه اطول هنا
واحده ست شيك كبيره قربت عليهم بس المره دي اتأكدت انها امه لانه قرب هو عليها الاول ووطي باس ايدها واخدها في حضنه بحب
ادم : كرملتي … اتوحشتك كتير
امه كانت هتضحك علي لهجته بس ابتسمت واعتبرتها فرصه هيا كمان تتكلم بلهجتها الطبيعيه من غير تزيق او تزيف كلام وردت عليه صعيدي
كريمه : روح جلب كرملتك اتوغوشت عليك اما تأخرت
ادم : معلهش اتأخرت في الطلعه
كريمه : حمدالله علي سلامتك انت وعروستك .. اهلا بنتي مبروك عروستنا الحلوه
ندي : اهلا بيكي
ادم زق مراته : وطي حبي يدها
ندي : ايه اعمل ايه ؟؟ يعني ايه ؟؟
ادم : يعني بوسي يدها
ندي : هيا مامتك انت مش مامتي انا وبعدين حتي مامتي مش ببوس ايدها
ادم : امك انتي حره وياها لكن امي انا توطي تبوسي يدها
ندي : انا ما ببوسش ايدين حد
ادم يدوب هيتكلم مامته قاطعته
كريمه : ادم …. لسه براحه عليها واحده واحده الحديد المعوج ما عيتعدل بسهوله يا ابني لازم تصهره الاول
ندي : اوك انا تعبانه ومحتاجه ارتاح
كريمه : بنات خدوا العروسه لاوضتها
قلعت عبايه ادم وعطتهاله
ندي: متشكره بعد اذنك
طلعت لاوضتها مع بنات كتير بيتهامسوا ويضحكوا
دخلوها اوضه كبيره واسعه جميله مفروشه بافخم فرش وفيها سرير مفروش ورد والاوضه باين عليها اوضه عرسان بجد والفكره خلتها تترعش
ندي البنات سابوها وفضلت واحده بس معاها
ندي : اسمك ايه ؟؟
البنت : اسمي عزيزه
ندي : طيب عزيزه شنطي فين ؟؟ ممكن تخلي حد يطلعهالي ؟؟
عزيزه: دلوجتي فتحي يطلعهالك يا هانم
ندي : فتحي ده اللي هو لازق في ادم من ساعه ما وصلنا ولا غيره ؟؟
عزيزه : ايوه هو وجوزي كمان
ندي : جوزك ؟؟ مش كبير عليكي ده ؟؟
عزيزه : لا يا هانم مش كبير هو راجل بس والدراع اليمين لسي ادم ما يستغناش عنه واصل
ندي : امم طيب شوفيلي الشنط علشان عايزه ارتاح
عزيزه : حاضر يا هانم
يدوب خارجه كان ادم داخل استناها خرجت ورزع الباب وراها للحظه خافت بس قررت انها تقف قصاده واتطمنت شويه لانها حست انه عمره ما هيضربها
ندي : افندم ؟؟
ادم : انتي شوفي لاني مش هعيد الكلام ده واصل … كله كوم وامي لوحدها كوم تاني خالص
ندي : وانا مالي ومالها ؟؟
كانت بتتكلم وهيا بتلعب في شعرها قدام المرايه وبتتكلم بلامبالاه فاتفاجئت بايده بتلفها ليه غصب عنها
ادم : امي خط احمر فاهمه ولا له ؟؟
ندي: وانا عملتلها ايه ؟؟
ادم : اما اجولك توطي علي يدها تبوسيها تنفذي فاهمه ولا له؟
ندي : لا مش فاهمه دي مامتك تبوس ايدها تبوس رجلها انت حر لكن انا ملهاش عندي غير الاحترام وبس غير كده sorry
ادم : تطلع ايه سوري دي هاه ؟ اعمل بيها ايه ؟ا
قاطعه خبط علي الباب
ادم : اتفضل
دخلت عزيزه تحمحم
عزيزه: الرجاله بشنط الهانم
ادم : خليهم يدخلوا
دخل كذا راجل من ضمنهم فتحي حطوا شنطها ونزلوا ووقف فتحي
فتحي: تأمرني بحاجه ساعت البيه
ادم : الامر لله يا فتحي روح انت ومراتك
عزيزه : لا يا سي ادم انا عساعد الحجه الكبيره علشان العشا ليكم
ادم : روحي مع جوزك يا عزيزه في غيرك كتير يساعد اتفضلوا
خرجوا ودخلت كريمه ووراها كام بنت شيلين صواني اكل
كريمه : احلي وكل لاحلي عرسان حطوا يا بنات الوكل يالا
فرشوا البنات الاكل وبيتفرجوا علي العروسه وشعرها وبيضحكوا وادم واقف متنح لحد ما خرجوا وامه جت تخرج
ادم : رايحه فين انتي ؟؟ امال مين هينورنا في الوكل؟؟
كريمه : لا انا سبجتك ده وكل للعرسان وبس
ادم : طيب اجعدي شوي
كريمه : حبيبي انتو عرسان وجايين من سفر اتعشوا وارتاحوا
خرجت كريمه وسابتهم وادم بص لندي اللي واقفه ساكته
ادم : لا اسكت الله لكي حسا
ندي : مستنيه اشوف ايه اللي هيحصل ؟
ادم : عناكل وعنرتاح
ندي : هتاكل وهترتاح ودلوقتي انت هتنام فين ؟؟
ادم : اهنيه
ندي: وانا فين ؟؟
ادم : انتي مرتي يبجي فين ؟؟
ندي : لا انت اكيد اتجننت رسمي انا استحاله انام معاك في نفس الاوضه مابالك جنبك في سرير واحد ؟؟
ادم : وانا جوزك قدام الناس دي كلها ومرتي مش عتطلع تنام في حته بعيد عن جوزها فريحي بالك بعد اذنك انا داخل الحمام
ادم سابها ودخل الحمام وخرج بعد شويه بجلبيه بيت شيك خفيفه ونوعا ما عجبها استايله ده
ادم قعد قدام الكل وبدأ يكشفه واكتشف انه جعان جدا جدا والاكل عباره عن محمر ومشمر ومحشيات وكل ما تطيب له النفس
ادم : اجعدي
ندي: thanks, not hungry
ادم : اهي رطنت .. اجعدي كلي
ندي : بقولك مش جعانه
ادم : هو اللي جولتيه ده معناه مش جعانه !! وماله اكل انا ..
ادم بدأ ياكل وريحه الاكل جننت ندي اللي ندمت انها مكالتش وخصوصا ان ريحه الاكل ورتها قد ايه جعانه ؟؟؟
ادم اكل وقام غسل ايده وهو خارج لمحها بتاكل محشي ورق العنب واول ما حست بيه جريت بعيد
اتحمحم وخرج ونادي للبنات يشيلوا الاكل بس اخد طبق محشي وشكله وخلاهم يسيبوه وغطاه
ادم : عاه عتفضلي اكده مش عتغيري خلجاتك ؟؟
ندي : اغير ايه ؟؟؟ ودي تطلع ايه دي كمان ؟
ادم : سوره اجولهالك عطريجتك .. هدومك
ندي : اوعي تتخيل انك هتلمسني ؟؟
ادم : يعني هلمس الامله يا خي الا ما فيكي حاجه عدله تفتح النفس
ندي : لانك جاهل بمعايير الجمال
ادم : وايه هيا معايير الجمال ؟؟ الجوام الممشوق وانتي رفيعه كيف العصايه .. الجسم المربرب اللي فيه معالم انوثه وانتي مسح .. الشعر الحرير الطويل وانتي كنيش اهوه فاضل فيكي ايه ؟؟؟
ندي : كل اللي قلته ده يدل قد ايه انت جاهل … بس قبل ما تتكلم عني ما تبص لنفسك
ادم : ابص اهو مالي ؟؟؟ طلعي في عيب
ندي بصتله من فوق لتحت بس اكتشفت انه طويل عريض جسمه رياضي وكأنه بيلعب رياضه .. سماره حلو وقمحاوي .. شعره حلو .. وسيم وتخيلته لو هو بالبدله هيكون نجم
ادم : هاه ؟؟ مش لاجيه صوح ؟؟
ندي :جاهل وهمجي
سابته وخرجت ودخلت الحمام او بمعني تاني هربت من قدامه … فضلت كتير في الحمام تتفرج عليه واخدت شاور طووويل وخرجت لبست البرنس بتاعه لانها ملقتش غيره وفضلت تفكر تلبس ايه لان هدومها في الشنط واخيرا خرجت وهو بصلها من فوق لتحت
ادم : دعوه صريحه
ندي: هدومي في الشنط ما تحلمش . I’m beyond the stars
ادم : وبعدين هتنامي اكده ؟؟
ندي : سيادتك هتقوم زي الشاطر تجيب حد من الناس الشغاله دي تفتح الشنط وتطلعلي هدوم
ادم : يا سلام .. علي اساس الناس دي تحت الامر والطوع وملهاش بيوت تروحلها ؟؟
ندي : انزل شوف حد
ادم : في حل اسهل ان سيادتك تفتحي شنطك وتطلعي لنفسك اللي انتي عيزاه
ندي : اولا انا تعبانه وثانيا انا معرفش في اي شنطه ومش هقدر افتحهم كلهم وبعدين انت ايه مشكلتك ؟؟؟
ادم : انتي مشكلتي واللوك لوك لوك ده
ندي : يبقي تجيب حد يساعدني
ادم سابها وخرج ورجع بعد شويه معاه بجامه حلوه ناعمه وعطاهالها
ادم : اتفضلي البسي دي وما تصدعنيش علي المسا
ندي : لا طبعا انا مش بلبس لبس حد .. بتاعت مين دي ؟ اوعي يكون مراتك ؟؟ اوعي تكون متجوز ؟؟ اوعي تتخيل اني ممكن اعيش مع دره ؟؟
ادم : اييييه جطر ومالوش سواق … لوك لوك لوك ناجص تخلفيلي جرطه عيال … لا انا مش متجوز ودي بتاعت اختي بس جديده وما اتلبستش فاتفضلي وما تصدعنيش تاني انا هنام
ندي : هتنام فين سيادتك ؟؟
ادم : اهنيه في السرير وانتي هتنامي اهنيه براحتك هتنامي في الحمام براحتك في اي مكان يعجبك طول ماهو جوه الاوضه دي …. تصبحي علي خير
ندي سكتت لانها عرفت ان الكلام مبيجبش نتيجه معاه .. لبست وسرحت وقعدت قدام التسريحه كتير تفكر هتعمل ايه ؟؟ بصت لنفسها في المرايه شعرها رجع لطبيعته قامت وقفت علشان تعمله بس افتكرت ادم وكل شويه يقولها كنيش فسابته بس علشان تشوف رد فعله لما يشوفه ناعم وطويل
حاولت تنام علي الكنبه بس معرفتش والنوم مش راضي يهوب ناحيتها وهو نايم مسترخي تماما .. طلعت البلكونه قعدت فيها كتير وسهرت كتيييير اكتشفت انها جعانه جدا ومش عارفه تعمل ايه بصت لقت الطبق متغطي اترددت بس الجوع وحش كشفته لقت المحشي اللي ادم حطهولها … كرامتها بتنأح عليها وبطنها بتغني فقررت تسكت بطنها وتركن كرامتها دلوقتي …. اكلت وفضلت كتير وبتبص للساعه علي اساس تلاقي النهار قرب يطلع بس اتفاجئت ان الساعه يدوب ١٢ بس وعرفت ان هتقابلها ليالي طووويله هنا … اخيرا السرير بيناديها بس متردده تنام جنبه .. هيا اصلا ما تعرفوش … لا هيا هتنام في الحرف ومش هيحس بيها اصلا … لا ازاي تنام جنب راجل غريب ؟؟ لا ده جوزها … لا جوزها ازاي ده راجل غريب امبارح بس مكنتش تعرفه … خناقه جواها لحد ما تعبت ونامت فعلا … صحيت علي تعب في جسمها فاقت لقت الدنيا لسه ظلمه والساعه يدوب ٤ بس لا نفسها تنام بس في حاجه بتقرص فيها فضلت تهرش في جسمها ومش عارفه تنام ولا قادره تستحمل الناموس او اللي بيقرصها … اخيرا النهار نور وهيا جسمها وايديها كله بقي احمر ومليان حبوب مدرنه ومش عارفه تعمل ايه وحست انها عايزه تعيط .
 اخيرا اخدت قرارها وراحت لادم تصحيه
ندي بعنف: انت … انت … انت يا بني ادم اصحي
ادم فتح عنيه مش مستوعب مين بيصحيه كده ؟؟؟
ندي بتزعيق : بقولك اصحي
ادم اتعدل وبصلها بغيظ : يا فتاح يا عليم عايزه ايه علي الصبح اصطبحي وقولي يا صبح ايه ؟؟؟
ندي : اتصرف
ادم : اتصرف في ايه ؟؟
ندي : انا عايزه انام
ادم : ما تنامي وانا ماسكك ؟؟
ندي: مش قادره ومش عارفه اتصرف
ادم : اتصرف اتصرف … اعملك ايه انا ؟؟؟ تعالي في حضني وانا هتعبك واخليكي تتقلبي وتنامي هاه؟؟
ندي : اخرس
ادم : ده اللي عندي ما تصحنيش تاني
ادم رقد تاني وحط مخده علي وشه … وهيا فضلت واقفه كتير فوقه
ادم من تحت المخده : ما تفضليش فوج راسي اكده انصرفي
ندي ماردتش بس دموعها نزلت لانها تعبانه وهو حس بده فاتعدل
ادم : مالك يا بنت الناس تعالي اقعدي
قعدها جنبه وهنا لاحظ ايديها اللي باينه حمرا ومدرنه كلها
ادم : ايه ده ؟؟؟ من ايه ده ؟؟
ندي بعياط : معرفش جسمي كله كده مش ايديا بس ومش قادره انام وانت نايم ولا حاسس بأي حاجه
ادم : طيب لما انتي تعبانه صحيني …
ندي : ما انا بصحيك اهو وانت مش راضي تصحي
ادم : قولي انك تعبانه … ده حصلك جبل اكده
ندي : لأ بس اكيد من الناموس هنا
ادم : مفيش ناموس هنا ..، الاوضه مفيهاش حاجه.. انتي خرجتي بره ؟
ندي : طلعت البلكونه بس وقعدت فيها شويه
ادم : طلعتي بإيه ؟؟ بهدومك دي ؟؟
ندي : طبعا امال هطلع بإيه ؟؟
ادم : يا رب صبرني
قام من جنبها وطلع بره وراح لامه وخلاها تروحلها وهو اتصل بالدكتور يجيله
كريمه : بس يا ادم الدكتور والناس مش حلوه
ادم : ايه هو اللي مش حلو ؟؟ مش فاهم
كريمه : مجي الدكتور الصبح بدري وهيا عروسه وكده يعني .. عيجولو ايه ؟؟
ندي بتبصلهم ومش فاهمه حاجه ؟؟
ادم : ما يجولوا يا امه انا من امتي عيهمني حد .. وبعدين البت تعبانه عنسيبها تعبانه اكده علشان الناس طظ في الناس … اللي ليه عندي حاجه يجي ياخدها
ندي معجبه بيه وانه مش مهتم بكلام الناس المهم هيا .. استغبت نفسها وتفكيرها وشويه وفتحي بيحمحم بره
ادم : امي غطيها كويس وانا هروح ادخل الدكتور
ادم خرج والدكتور فعلا جه مع فتحي
ادم : تسلم يا فتحي
فتحي : يا بيه انا في الخدمه بس طمنا علي الهانم الصغيره
ادم : مش عارف ايه اللي قرصها ولا ايه عملها حساسيه في جسمها كله
الدكتور: الف سلامه عليها ممكن اشوفها
دخل الدكتور وكشف عليها وطلع لادم بره اللي استغربوا انه فضل بره
ادم : خير ؟؟
الدكتور : زي ما انت قلت حاجه ملوثه قرصتها عملتلها حساسيه في جسمها كله
ادم : يعني مش ناموس زي ما هيا بتقول ؟؟
الدكتور : لا مش ناموس هكتبلها حقنه هتجيبها وتدوهالها دلوقتي هتريحها وهتنام وعلاج خفيف تستمر عليه بس يعني فهمها ازاي تخرج ولو خرجت بالليل تحط واقي او اي حاجه وتبعد عن الاماكن اللي ممكن يكون فيها حاجه ملوثه لحد بس ما تتعود علي جو بلدنا
فتحي : انا عجيب الادويه
ادم خرج الدكتور ورجع لندي اللي عماله تحاول تهرش وامه مسكاها بالعافيه
ادم : الدكتور جال حساسيه مش ناموس صدجتي
حساسيه ناموس زفت المهم انا اعمل ايه ؟؟
ادم : فتحي زمانه جاي بالدوا هيريحك بإذن الله
كريمه : اجعد انت مع مرتك وانا هروح اجهزلكم فطار بسرعه
ادم : لا لا ما تتعبيش نفسك الوقت لسه بدري … ولا انتي جعانه يا قطه
ندي بصتله بغيظ: انا مش جعانه
ادم : اه ما انتي ما شاء الله هبرتي الطبق كله
كريمه : بالهنا والشفا انت هتبصلها في اكلها ؟؟
ادم : لا طبعا بس اللي يشوفها ما يقولش انها تهبر طبق بحاله
ندي بغيظ: كنت جعانه اوك وبعدين الليل كله قاعده وسيادتك عمال تشخر
ادم : انا ما عشخرش نهائي
كريمه : انتو هتتخانقوا ولا ايه بس
فتحي خبط وادم طلعله وجاب الادويه وقرب من ندي وبيطلعها وبيجهز الحقنه
ندي : ايه دي ؟؟ مين قال اني هاخد حقن ؟؟ انا مش هاخد حقن
ادم : اه بدأنا لعب العيال بجي … دي حقنه حساسيه وهيا اللي هتهدي جسمك بدال الجرب اللي انتي فيه ده مش عيزاها بلاش بس ما تقعديش تصدعيني وكملي تقطيع في جسمك
كريمه : ادم براحه عليها … حبيبتي انتي محتاجه الحقنه علشان تهدي جسمك وتعرفي ترتاحي شويه
ندي : طيب انتي ايديهالي
كريمه : لا معرفش بس ادم يده خفيفه ما تخافيش
ندي : انا مش عيزاه يلمسني وبعدين يشمت فيا
كريمه : يا حبيبتي انتي مرته وحته منه حد يشمت في حته منه ؟؟؟ انا هسيبكم لوحدكم ( خلي بالك من مراتك يا ادم )
ادم : حاضر يا امه … هاه ؟؟ عتعملي ايه ؟؟
ندي استسلمت لانها فعلا تعبانه وسابته يديها الحقنه وهو اتوتر شويه بس عرف يديهالها وحاول علي قد ما يقدر ما يوجعهاش
ادم : خلاص
عدلها وقعد قصادها : اولا انا عمري ما شمت في حد فمابالك في حد تعبان وما بالك الحد ده مرتي … وثانيا انتي هنا في مسؤليتي فهمتي ؟؟
ندي : انا تعبانه
ادم : الحقنه هتهديكي وتنومك ….
ملاحظتش ندي انه قال الجمله دي بطريقه عاديه جدا ومش صعيدي وطت راسها وبصت للارض فشعرها نزل علي وشها فهو بيبعد شعرها عن وشها وهنا بس استوعب شكل شعرها الحرير ده فقام اتنفض ورجع لورا
ادم : ايه ده ؟؟
ندي اتخضت ووقفت بسرعه : في ايه ؟؟
ادم : ايه ده ؟؟
ندي نطت من السرير خالص وراحت وراه وهيا مش فاهمه في ايه خاضه كده فهو استوعب فضحك جامد
ادم : انتي جومتي ليه مش اجصد ان في حاجه ؟؟
ندي : امال في ايه ؟؟
ادم : شعرك … فين الكنيش ؟؟ عملتي في ايه ؟؟
ندي : غسلته
ادم مش فاهم : يعني ايه ؟؟
ندي : يعني دي كانت تسريحه وغسلته خلاص
ادم : انتي عايزه تفهميني ان دي هيا طبيعه شعرك والكنيش ده انتي كنتي عملاه ؟؟؟
ندي : ما اسموش كنيش يا جاهل
ادم : ما علينا من اسمه.. اسمه جن ازرق انتي كنتي عملاه اكده ؟؟
ندي : ايوه
ادم : يا مجنونه … في واحده عاقله في الدنيا يكون شعرها حرير وتروح تعمله زي الكبش .. انتي مش سليمه علي فكره … انتي مجنونه … مجنونه والله
ندي: مش هقول غير جاهل … موضه يا جاهل
ادم : موضه ؟؟؟ ابقي زي الخروف علشان الموضه ؟؟ موضه مش حلوه امشي معاها ليه ؟؟ هبله انتي صوح ؟؟ جال موضه جال
ندي من جواها مبسوطه من رد فعله واعجابه بشعرها
بدأ النوم يجيها واستسلمتله وهو ما سابهاش. غير لما نامت ونزل يشوف اشغاله
صحيت وقامت نزلت فقابلتها كريمه اللي طلعتها تاني اوضتها وجابت البنات يفضولها شنطها ويساعدوها وبيضحكوا ويهزروا ولاول مره ندي تحس بدفا عيله واول مره تحس بحنيه ام ودي كانت كريمه … امها ما كانتش ام بالمعني المفهوم مكنتش فاضيالها اصلا .. اتفاجئت بكريمه وقت الصلاه بتخلي الكل يسيب ايده ويصلي وبتلم البنات كلهم يصلوه مع بعض جماعه وعامله اوضه للصلاه مفروشه احسن فرش وكلهم يصلوا واللي يتأخر تنادي عليه بنفسها وتقول مش عايزه حد يتأخر بذنب حد
اكتشفت ان اليوم مليان فراغ من غير ادم يتخانق معاها ويناغشها واكتشفت انها مستنياه يرجع وده ضايقها جدا اخيرا زهقت وطلعت اوضتها وشويه وسمعت صوته فقامت جريت علي المرايه تظبط شكلها وبعدها استغربت من نفسها فقعدت مكانها وهو خبط ودخل
ادم : يا ساتر
مردتش فدخل وبصلها وهيا بصتله من غير اهتمام وماسكه مشط بتمشط شعرها بفتور
ادم :عامله ايه دلوجت ؟؟
ندي : fine thanks
ادم : اهي رطنت
ندي : اه نسيت انك جاهل … شكرا كويسه
ادم : طيب ولزومه ايه الغلط ؟؟
ندي : انا زهقانه وعايزه ارجع كايرو
ادم : تطلع ايه كايرو دي ؟؟
ندي : القاهره
ادم : انسي يا قطه انا داخل اغير هدومي وانتي انزلي هاتيلي الوكل علشان جعان
دخل ادم اخد شاور وطلع لقاها مكانها بتحط ميكب
ادم : فين الوكل ؟؟
ندي : شوف حد من الخدم يجيبهولك
ادم : انا جلتلك انتي ؟
ندي : وانا قلتلك نادي علي الخدم
ادم اتنرفز وراح شاددها وقفها وشد اللي في ايدها رماه
ادم : اما اجولك كلمه تنفذيها
ندي : انا مش شغاله عندك هنا انت فاهم ؟؟
ادم : وهيا الواحده لما تجيب اكل لجوزها تبقي شغاله عنده ؟؟؟
ندي : عندك خدم اطلبهم
ادم مسكها من دراعها جامد وزقها بعيد : انزلي شوفي الاكل وهاتيه اتحركي بدال ما اوريكي اللي مش هيعجبك اتحركي
خافت منه جدا فاتحركت ونزلت قالت لامه انه جعان
فأمه جابت الاكل هيا وعزيزه وطلعوه وبعدها خرجوا
ادم رايح ناحية ندي اللي خافت
ادم : انا اقولك انتي تروحي انتي لأمي تجيبه ؟؟ انتي اتهبلتي صوح ؟؟
ندي : سبق وقولتلك انا مش خدامه هنا او مسؤله عن اكلك ولا شربك
ادم مسكها من دراعها : وامي هيا اللي خدامه يعني ؟؟ عقولك ايه انتي يا تتعدلي يا هعدلك … اتفضلي نزلي الاكل ده تحت مش عاكل
ندي : نادي للخدم ينزلوه
ادم : عظيم تلاته لاجرجرك من شعرك ده والوكل فوج راسك لتحت اتحركي من جدامي
ندي: انا مبعرفش اشيل الاكل ومش هشيل صواني انا وعايز تضربني اتفضل استعرض عضلاتك
ادم : شكلها فعلا عستفتح بيكي وعتبقي اول مره امد ايدي علي حرمه
ندي: انت مش عايز تفهم ليه ان انا مش حرمه من حريمك هنا فوق لنفسك
ادم : انا اللي افوج يا بنت ال..
قاطعه دخول امه علي صوتهم العالي
كريمه : وبعدين ؟؟ ادم في ايه ؟ صوتك عالي ليه ؟؟ وانتي يا ندي اهدي مش اكده الواحده تستقبل جوزها وهو جاي تعبان من بره وتريحه وتطبطب عليه مش تقف قصاده
الاتنين كل واحد بص لناحيه
كريمه : ادم اختك اتصلت وجايه روح هاتها من المحطه اتفضل ولا ابعتلها حد ولما تيجي اتعشوا انتو الاتنين مع بعض
ادم : حاضر بعد اذنك
كريمه : بوس راس مراتك قبل ما تنزل
سابته ومشيت ودخلت الحمام بس صوره عضلاته وجسمه مش مفارقاها واتمنت لو كان زيها او استايل او بيتكلم حتي عادي …
خرجت ولبست بس لبسها معجبش ادم نهائي
ادم : حد قالك ان انا رايحيين ديسكو ؟؟ احنا رايحين غيط يا بنتي غطي جسمك ده
ندي : اختك قالتلي البس بنطلون
ادم : البسي بنطلون بس مش ربع بنطلون والبسي حاجه تغطي دراعاتك دي ولا نسيتي حاله الجرب اللي كانت عندك ؟؟وبعدين احنا خارجين طول النهار ليه لابسه عدسات في عنيكي ؟؟ رايحين فين احنا ؟ قال لابسه عدسات زرقا قال
ندي : انا عندي جرب ولا بلدكم المقرفه دي وبعدين مين قالك ان دي عدسات ؟؟ انا مش لابسه عدسات
ادم : كلمه في حق بلدنا ومش هيعجبك ردي وبعدين لما انتي مش لابسه عدسات امال الزرقان ده ايه ؟؟ عدوي
ندي : عنيا يا جاهل
ادم : عينيكي سودا
ندي : دي كانت lenses
ادم : كانت ايه يا اختي
ندي : كانت عدسات يا جاهل
ادم : اللهم طولك يا روح .. يعني انتي شعرك ناعم وخليتيه كنيش وعنيكي زرقا ولابسه عدسات سودا انتي مش طبيعيه ابدا
ندي : بحب العنين السودا انا حره
ادم : جولي انا هبله .. انا عبيطه مش حره
ندي : انا مش فاهمه شعري وعنيا انا حره انا هبله خلاص كده مرتاح ؟؟
دخلت ايتن تفض بينهم : هنخرج امتي يا عرب ؟؟
ادم خارج : عدلي منظرها ده ولا مفيش خروج وغطي دراعاتها العريانه دي …
ادم سابهم ونزل يستناهم وشويه وحصلوه وكانت ندي لابسه بنطلون جينز عادي وعليه بلوزه بكم خفيفه قصيره بس ارحم من العريان واخدهم وخرجوا وفسحهم .. ركبوا حنطور يلف بيهم ولاحظت ندي انهم كل ما بيعدوا علي حد بيقف احتراما لادم … نظرتها ليه بتختلف شويه شويه
وهما مع بعض ندي قامت تتفرج علي البنات اللي بيشتغلو في القطن وادم عينه عليها بيراقب كل همساتها
ايتن : علي فكره هيا مش هتوه ولا هيجرالها حاجه
ادم فاق : هاه ؟؟ ايه هيا دي ؟؟؟
ايتن : اللي عينك ما بتنزلش من عليها
ادم : دي امانه مش اكتر ولا اقل
ايتن: اممم عيني في عينك كده !! من امتي بتلف وتدور عليا ؟؟
ادم : انا ما بلفش وادور انا فعلا اهتمامي بيها خوف مش اكتر علشان ابوها .. انا وهيا صعب احنا متضادين في كل حاجه
ايتن : وهي دي الشراره بينكم … التضاد .. تعمل ايه بواحده زيك ؟؟ هتبقي ملل
ادم : ومش عايز برضه قطه بريه سانه ضوافيرها طول الوقت وبتخربش وتعض
ايتن : ماشي هقبل كلامك مؤقتا
ادم : المهم عملتي ايه في رحلتك واخوكي البأف ده مكلمكيش ؟؟
بدؤا يدردشوا مع بعض وندي من بعيد بتراقب ادم هو واخته وهزاره وضحكه معاها
اتغدوا وايتن جت علي رجل اخوها ورقدت وفضلوا يهزروا وشويه ونامت .. ندي بتبصله باستغراب
ادم : عتبصيلي كده ليه ؟؟
ندي : اللي يشوفك مع اختك يفتكرها حبيبتك
ادم : هيا فعلا حبيبتي عحبها اكتر من اي حد تاني
ندي : ربنا يخليهالك
سكتوا الاتنين وكأن مفيش اي كلام يتقال مع ان كل واحد عنده مليون سؤال وسؤال
بتمر الايام ببطء وايتن عامله دوشه في البيت وبتاخد ندي طول الوقت وادم مشغول مع الفلاحين ومشاكلهم واراضيه …وطبعا الايام ما بتخلاش من المشاحنات بينهم وبين بعض …ندي بعد ما عرفت ان ادم عنده خيل بدأت تخرج وتتمشي بالخيل وهو خصصلها فرسه ليها هيا ومنعها منعا باتا تركب حصانه هو وكل يوم نفس الخناقه …
في يوم رجع هو وقت الظهر ودخل لقي اتنين من العمال بيدردشوا بس سمع اسم مراته
& يااه جامده من الاخر صاروخ بنت الايه اهي دي البنات مش الغفر بتوعنا
@@ وكله كوم ولبسها كوم يالهوي بتجننيني .. تخيل ما بعرفش انام غير لما اتخيلها مكان الحرمه
& انا بنام مع الحرمه واغمض عيني واتخيلها هيا .. شفتها لابسه ايه النهارده ؟؟
@@ لا ما شفتهاش لابسه ايه ؟؟

اهي حاجه اكده من فوج خفيفه زي القماشه ومربوطه علي رقبتها ووسطها عريان واكتافها بس كله كوم وصدرها كوم تاني خالص
@@ اوصفلي ماله يعني باين ؟؟
& لا مش باين بس هيا تقريبا ما لبساش حاجه تحت القماشه دي فباين اجولك ايه برتقالتين تتمني
هنا ادم مقدرش يسمع اي كلمه زياده
ادم : هو انتو مواركوش شغل ولا ايه ؟؟ قاعدين فاضيين
الاتنين اتنفضوا ووقفوا وبصوله
الاتنين : رايحيين علي اشغالنا اهو
ادم : لا استنوا ..، فتحي يا فتحي
@ ماله فتحي ؟؟
& بلاش فتحي
فتحي جه يجري وضرب تعظيم لادم
فتحي : أأمرني
ادم : ادي للاتنين دول حسابهم وشهر زياده ومشيهم من هنا
الاتنين : ليه يا ساعت البيه احنا عملنا ايه ؟؟؟
ادم : طلعهم برا
فتحي مسك كل واحد من قفاه وبيشدهم
@ انا عندي عيال بربيهم
ادم بعد ما مشي خطوه رجع وبصله : اللي عنده عيال وبيربيهم بياكل عيش بهدوء وما بيبصش لاهل بيت اللي مشغله !!! اعتقد كده فهمتو عملتو ايه ؟؟ واحمدوا ربنا اني هكتفي بطردكم بس .. فتحي
فتحي : او عايزني اادبهم شاور
ادم : لا ارميهم بره
فتحي رماهم ورجع لادم اللي هيولع في نفسه من الغيظ
فتحي : يا بيه لو غلطوا يتأدبوا ،. مينفعش حد يرفع عينه في حق اهل بيتك ونسكت عليه
ادم : الغلط مش عندهم هما … الغلط عندي انا
سابه ومشي وفتحي اتضايق لضيقه وحس فعلا ان ندي مش مناسبه ابدا لراجل زيه
ادم دخل لندي والشرر بيتطاير من عنيه ولقاها قاعده والبنات بيتفرجوا عليها وهيا ولا هاممها وفعلا بلوزتها كانت فاضحه اوفر …..،
*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثالث من رواية عشقت متمرده بقلم الشيماء محمد

تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات رومانسية
حمل تطبيق قصص وروايات عربية من جوجل بلاي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق