غير مصنف

رواية جحيم ابن عمى – ماهى عاطف – الفصل الثانى عشر

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة وأجمل الروايات الممتعة والروايات الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة ماهى عاطف علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع الفصل الثانى عشر من رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف

رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف – الفصل الثانى عشر

إقرأ أيضا: روايات عالمية

رواية جحيم ابن عمى - ماهى عاطف
رواية جحيم ابن عمى – ماهى عاطف

رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف – الفصل الثانى عشر

 تابع من هنا: روايات رومانسية جريئة

عند ماجد دلف الى غرفته وحطم كل شيء حوله وقال بعصبية…..:خبيها منى زى مانت عايز بس مش هسيبها ندى ملكى انا بتاعتى انا وهاخدها منك يا زياد حتى لو اضطريت انى اقتل حد
وجلس يفكر في وضع خطة للتخلص من زي
♥♥♥♥♥♥
عند إياد كان يرتدى ملابسه بسعادة لكونه سوف يرى حبيبته ارتدى بدلة سوداء وكرافت وجزمة سوداء وغادر الى اسفل ركب سيارته وذهب الى المطعم…
دلف الى المطعم وجلس ينتظر ليان…..
بعد دقائق دلفت ليان وكانت ترتدى فستان اسود قصير يصل لفوق الركبة وجزمة سوداء وعكصت شعرها على هيئة كعكة جميع الانظار كانت عليها بجمالها الآخذ انبهر الجميع بجمالها حتى إياد من كثرة صدمته قام وذهب اليها وامسك يدها وسط خجلها وسحب لها الكرسي وجلست وجلس هو الآخر
إياد……:ازيك يا ليان
ليان…….:الحمدلله وانت
إياد……:الحمدلله
إياد…..:بصي يا ليان من غير لف ودوران انا بحبك وعايز اتقدملك…تقبلى تكونى مراتى وحبيتى وكل حاجه فى حياتى
ليان بتردد وخجل…..:مش عارفه اقولك ايه انا….
قاطعها مراد…….:انا مش هضغط عليكي انا هسيبك تفكرى براحتك هتصل بيكى الاسبوع الجاي وتبلغينى بقرارك تمام
حركت ليان رأسها بإيجاب وجلسوا يتحدثوا فى بعض الامور
♥♥♥♥♥♥♥
ارتدى مراد بنطلون جينز ابيض وتيشرت كحلى ووضع عطره وقاد سيارته الى المطعم دلف الى المطعم جلس ينتظر قدومها
دلفت نغم الى المطعم وكانت ترتدى فستان ازرق قصيروعملت شعرهاعلى هيئة سُمبلة ذهبت الى مراد قام وسحب لها الكرسي وجلسوا
مراد……:مالك
نغم……:مفيش حاجه
مراد…….:هتخبي عليا
نغم…..:مفيش والله بس متوترة شويه امتحاناتى ومذاكرة ومكتئبة شويه
مراد……: امتحاناتك امتى
نغم……:بعد شهر
مراد…….:ربنا معاكى لو احتاجتى حاجه كلمينى
نغم بإبتسامة……:حاضر يامراد
مراد…..:يلا نطلب اكل
ثم جلسوا يتناولوا الطعام وسط مرح مراد وضحك نغم
♥♥♥♥♥♥♥
عند زياد قرر الإعتذار من ندى على مافعله معها وحديثة الغير لأئق ذهب الى جناحها طرق الباب ولم يجد رداً وجد خلفه شخص يتحدث اليه
الشخص……:حضرتك الآنسة اللى هنا لسة شايفها خارجة من شوية
كور زياد يديه وابيضت مفاصله وشكر الشخص وغادر الى اسفل وجدها تقف مع ماجد ذهب اليهم بغضب
زياد بحدة……:ممكن افهم ايه اللى بيحصل هنا
ماجد…..:مفيش حاجه كانت ندى قاعد ة بتعيط وانا كنت بهديها
لاحظ زياد يد ماجد الموضوعه على ذراع ندى
زياد بحدة……:مش قولتلك ملكش دعوه بيها
ندى……:انت مالك ماتسيبنى فى حالى بقا
ماجد……:زياد ممكن تسيبها دلوقتى
لم يتلقى ماجد اي شىء سوء لكمة قوية نزف ماجد دم…. بينما شهقت ندى وقالت…..:انت حيوان و…..
صفعها زياد بشدة وسحبها الى جناحها بقوة
دلف الى الجناح بعدما تلقت منه صفعة قوية لتطاولها عليه بالحديث امام هذا الابلة ماجد دفعها لتقع على السرير كانت تبكى بشدة لإهانتها وسحبه لها بهذة الطريقة
زياد بعصبيه……: ممكن افهم ايه المسخرة اللى عملتيها تحت دى مش انا قولتلك متنزليش من غيرى انتى مبتفهميش.. انتى متجوزة كيس جوافه ياروح امك!! كل شويه هفضل اقولك كدة متخرجيش مع راجل غيرى
ندى بعصبيه وصراخ….: اخرس بقا انت اقذر انسان انا شوفته فى حياتى كلها ارحمنى بقا انا بكرهك بكرهك افهم بقا
جذبها من خصلات شعرها وقال بعصبيه…..: ليييية انا عملتلك ايه علشان تكرهينى كدة نفسي اعرف عملتلك ايه
ندى…..: مش عارف بكرهك لية هقولك لية علشان انت خاين وقذر وانا مقدرش اعيش مع واحد ****فاهمنى
زياد……: خنتك!! خنتك امتى انتى هتستعبطى
ندى……: ايوة خنتى وكل تصرفاتك معايا كانت بتثبتلى كدة مش انت عايز تعرف خنتنى امتى هقولك
فلاش باك*
دلفت ندى وهى سعيدة لشعورها باحساس غريب وعلمت انها تحمل مشاعر حب اتجاهه وقررت مصارحته،، جاءت لتخرج وجدت ماجد مراً من امامها التفت لها بمجرد مناديتها باسمه
ندى…..: ماجد
ماجد…..: نعم
ندى…..: عايزة اقولك خبر حلو
ماجد…..: شكلك مبسوطه قولى
ندى…..: انا بحب زياد
ماجد بصدمة…..: طب وهو بيحبك
ندى…..:مش عارفه بس حاسة بحاجة نحيته
ماجد….: لا يا ندى زياد مبيحبكيش
ندى….: ايه ازاى ومين اللى قالك
ماجد….: اتفضلى شوفى البيه واقف مع واحدة من بتوع الليل وكمان حضنها
اخذها ماجد من يدها الى الشرفة واشار الى مكان وقوف زياد مع بنت تشبه العاهرات وهو يحتضنها بشدة
ندى بكسرة…..: يعنى حبك ليا كان كذب انا لازم ابعد عنك يا زياد لازم… ثم التفت الى ماجد وقالت…..: ماجد انا عايزة اسافر اكمل تعليمى فى لندن وعايزاك تيجى معايا انت وليان
ماجد بخبث وفرحة داخلية….: حاضر يا ندى بس اهدى
ثم دلفت الى غرفتها وقررت نسيان زياد لقد كسر قلبها هى احببته بشدة بل عشقته نفضت تلك الذكريات وكل اللحظات الجميلة التى حدثت بينهم

باك*
ندى بعصبيه……:عرفت لية انا بكرهك علشان انت خاين
زياد بصدمة…..:يعني انتى كنتى بتحبينى
ندى…..:اه كنت بحبك ودلوقتي بكرهك بكرهك يا زياد
ثم دلفت الى الحمام وظلت تبكى على حالها بينما ظل زياد يفكر فى علاقتهما ثم زفر بضيق وغادر الغرفة
انهى كلاً من مراد ونغم تناول الطعام وقرر إيصالها الى القصر وصلوا وقالت نغم…….:شكراً جدا يا مراد على الوقت اللطيف دا
مراد……: العفو على ايه
جاءت لتغادر وجدته ينادى بإسمها التفت اليه
مراد…….: نغم انا عايز اسمع منك كلمة بحبك
نظرت اليه نغم بخجل شديد ولم تُجيب
مراد بغضب…..:انا كدة وصلنى جوابك يانغم بعد اذنك
جاء ليغادر وجدها تمسك يده نظر لها ثم قالت نغم بخجل…..: انا بحبك يامراد
مراد بفرح…..: بجد يانغم بتحبينى من امتى
نغم بخجل…..: بحبك من سنتين بس كنت بكدب على نفسي بس دلوقتي اكتشفت اني بحبك
مراد…..: عارفه انا نفسي اعمل ايه
نغم بإستغراب…..: تعمل ايه
مراد……: نفسي اعمل كدة
ثم انقض على شفتيها قبلها قبلة دامية تحمل حب وشغف وفرح بشدة لتجاوبها معه ابتعد عنها لحاجتها للتنفس ثم قال وهو يلهث…..: مش عارف ابطل احبك ولا ابعد عنك انتى الوحيده اللى اقتحمتى قلبي بحبك يا نغم
نغم بجرأة…..: انا كمان بحبك يا مراد ومقدرش اعيش من غيرك لا بحبك ايه دانا عديت المرحلة دى من زمان انا بعشقك يا اجمل حاجه حصلتلي في حياتي
مراد…..: امشي يا نغم من قدامي علشان لو فضلتى دقيقه تانى مش عارف ممكن اعمل ايه
ابتسمت نغم ثم ركضت الى الداخل بينما ابتسم مراد وغادر الى قصره
________________
غادر زياد الى غرفته بعدما ترك ندى تبكى على ماحدث جلس شارداً فى ذكرياته القديمة منذ ان اعترف لندى بحبه الى الآن وجاء فى عقله عن معرفة فرح بحبه لندى قرر ان يعلم الامر ولكن عندما يعود الى مصر ويريد ان يكون صديق لندى بدلاً من عدو وإزالة فكرة الإنتقام من راسه زفر بضيق وقرر ان يخبر ندى بالعودة دلف الى الحمام وخرج ذهب الى ندى طرق الباب وفتحت له
ندى ببرود……:خير فى حاجه تانى لسة مقولتهاش
زياد وهو يمسك اعصابه….: جهزى نفسك علشان هنرجع مصر النهارده
ندى…..: ماشي
غادر زياد لتحضير حقيبته بينما ندى دلفت الى الحمام وخرجت لتحضير حقيبتها هى الاخرى
___________________
دلف إياد الى غرفته كان سعيداً للغاية لموافقها على التفكير فى طلبه منها للزواج ارتدى بنطلون قطنى رمادي وتيشرت ابيض ابرز عضلاته وغادر الى اسفل
وجد الجميع جالس القى السلام وجلس
محمد…..:عامل ايه فى الشغل يا إياد
إياد…..:الحمدلله يا بابا كله تمام بس كنت محتاج سكرتيرة
محمد……:تمام فى حد فى دماغك يعني والا انزلك إعلان
إياد بخبث……:لا انا فى حد فى دماغى هقوله واشوف كدة
محمد……:ماشي يابني
ابتسم إياد بخبث ثم وجد صوت يصدح من هاتفه وجده مراد
إياد…….:ايه يا مراد فى حاجه مش لسة سايبك من كام ساعه
توردت وجنتاى نغم مجرد نطق اسمه…
مراد….:يخربيت اسلوبك الزفت مش عارف هى ليان هتستحملك ازاى
إياد بحدة…….:مرااااااد احترم نفسك
مراد بضحك……:خلاص اهدى ياعم الآنسة ليان حلو كدة…. المهم قولى عملت ايه
إياد…..: طب خليك معايا دقيقة
استاذن إياد ثم صعد الى غرفته
مراد……: الوووو انت معايا
إياد…….: اه معاك
مراد……: هو انا هسحب منك الكلام ماتخلص بقا
إياد…..: مفيش خرجنا وقعدنا اتكلمنا شويه وبس كدة
مراد……:ياغبي اقصد يعني انك فتحتها فى الموضوع والا لا
إياد…..: اه قولتلها وقالتلى هفكر يارب توافق يامراد
مراد……: انشاءالله هتوافق… بقولك ايه متعرفش حاجه عن الزفت التانى
إياد…..: تقصد زياد
مراد…….:اه هو فى غيره
إياد…..:لسة فى باريس مرجعش
مراد……:ايوة بقا هو نايم هناك فى العسل وانا هنا هيجيلى شلل
إياد بضحك…..:بكرة تتجوز انت كمان وتعيش فى العسل
مراد…….:يارب يا إياد
إياد…..:انشاءالله يلا بقا اشوفك بكره سلام
مراد……:سلام
اغلق معه ثم غادر الى اسفل
_________________
انهى زياد جميع إجراءات العودة الى مصر ركبوا سيارته فى صمت ثم وصلوا الى القصر….امر زياد الخادمين بصعود الحقائب الى غرفتهم ثم دلفوا الى الداخل… تفاجأ الجميع بعودتهم بهذه السرعة ولكن لم يعايره الامر اي إهتمام….احتضنهم الجميع بسعادة بالغة ثم جلس الجميع
محمد……:حمدلله على السلامةياحبايبي
ندى وزياد……:الله يسلمك
سهام……:عاملة ايه ياندى
ندى…….:الحمدلله ياماما
نورا…..:وحشتيني يا حببتي
ندى…..:وانتى كمان ياماما
سهام……:هاا يا حببتي قوليلى مفيش بيبى جاي والا ايه
سعلت ندى بشدة وهى تشرب مجرد نُطق سهام بهذة الكلمات
ندى……..:كحكح بعد اذنكم هطلع ارتاح شويه
الجميع…….:اتفضلى يا حببتي
زياد……:استنى هاجى معاكى
اخذها زياد ثم صعدوا الى غرفتهم
احمد……:فى ايه ياسهام دول لسة متجوزين هما لحقوا
سهام…….:فى ايه يااحمد بسأل عادى
نورا…….:خلاص ياجماعة حصل خير تعالى معايا يا سهام عايزاكى
ثم صعدوا الى غرفة نورا بينما دلف كلاً من محمد واحمد الى المكتب
__________________
دلف كلاً من زياد وندى الى الغرفة جلست ندى على السرير بينما زياد ظل يتراقب حركاتها
زياد بتساؤل…….:ندى انتى كويسة
ندى……:اه
زياد……:ندى عايز اتفق معاكى على إتفاق
ندى بإستغراب……:إتفاق ايه
زياد بجدية…..:عايزك ترجعى تكونى صحبيتى زى زمان مش بس بنت عمى ومراتى
ندى…….:اسفة يا زياد مش موافقة….
قاطعها زياد بعصبية…..:كل دا علشان اللى وريهولك ******مجتيش لية وقولتيلى وساعتها كنت هقولك على الحقيقه مش تهربي وتستخبي زى الجبانة
ندى بحدة……:اسمعنى كويس اللى ماجد ورهولى دا مش السبب الحقيقى……
قاطعها زياد…….:اُمال ايه السبب الحقيقي
ندى…….:مش هقولك دلوقتي لما يجى الوقت المناسب هتبقى تعرف كل حاجه ودلوقتي اسمعنى كويس اودامك شهر واحد وتطلقنى فاهم
زياد بحدة…….:مش هطلقك يا ندى سامعة ودا آخر تحذير ليكى علشان لو نتطقتى الكلمة دى تانى متزعليش من اللى هيحصل
ثم خرج صافعاً الباب خلفه بينما زفرت ندى بضيق ودلفت الى الحمام لتتحمم
____________________
عند نغم كانت جالسة تعبث بهاتفها وجدت مراد يتصل بها
نغم……:الو يا مراد
مراد……:ازيك ياقلب مراد
نغم بخجل…..:الحمدلله وانت
مراد……:بخير لما سمعت صوتك
ابتسمت نغم بخجل
ثم قال مراد…….:بتعملى ايه
نغم……:مفيش كنت بذاكر ولسة مخلصة
مراد……:ربنا معاكى
نغم…..:يارب
مراد……:انا جاي بكرة عندكم علشان نقرأ الفاتحة….نغم انتى مبسوطه من الإرتباط دا
نغم بخجل…….:ايوة يامراد انا مبسوطه اوى علشان معايا احن واطيب راجل فى الدنيا
مراد بفرح……:اووووووه نغم العراقى بقت بتقول كلام رومانسى
نغم بضحك…..:اه واقفل بقا علشان مطلعش جعفر اللى جوايا
مراد بضحك…….:لا وعلى ايه هقفل احسن سلام
نغم……:سلام
اغلقت معه وظلت تضحك ثم قالت…..:بحبه بحبه اوى

__________________
جلس زياد فى الحديقة يفكر فى هذه العنيدة اقسم انه سوف يقتلها بعنادها ولكن قرر ان يعلم من الذى اُخبر فرح عن حبه لندى صعد الى غرفة والدته
طرق الباب واذنت له بالدخول
زياد……:ماما انتى فاضيه اتكلم معاكي شويه
سهام…..:تعالى ياحبيبي
زياد….:ماما هسألك سؤال وياريت تجاوبينى بصراحه
سهام بإستغراب…..:قول ياحبيبي
زياد بجدية…….:ماما هو انتى اللى قولتى لفرح ان انا كنت بحب ندى
سهام…..:اه يا زياد
زياد…..:اُمال لما سألتك لما ادتينى الجواب انكرتى لية
سهام…..:مكنتش عايزة اقولك حاجه غير لما تتجوز ندى
زياد……:انتى قولتى لفرح امتى
سهام…..:هقول
فلاش باك*
سهام…….:عيد جواز سعيد كل سنه وانتم مع بعض يا روح قلبي
فرح وزياد…..:ربنا يخليكي يا ماما
زياد…..:انا هروح اشوف بابا وهاجى تاني
فرح…..:اوك
غادر زياد بينما جاءت نورا ويبدو على وجهها الحزن والغضب
سهام…..:مالك يا نورا
نورا…..:ندى مش راضية ترجع مصر انا اتخنقت بجد
سهام……:معلش يا نورا سيبيها متغصبِهاش على حاجه هى مش عايزة
نورا…..:لحد امتى….
قاطعها صوت محمد عندما كان يناديها
نورا……:هشوف محمد عايز ايه وهاجى
سهام…..:ماشي
غادرت نورا بينما قالت فرح…..:ماما هى مين ندى دى اصلى حاسة انى سمعت اسمها قبل كدة من ذياد
سهام……:ندى دى ياستى تبقى بنت عم زياد
فرح…..:هى عايشة هنا فى مصر
سهام……:لا يا حببتي ندى عايشة فى لندن
فرح……:ماما ممكن اقولك حاجه
سهام…..:اتفضلي ياحببتي
فرح……:هو فى حاجة بين زياد وندى
سهام……:عايزة الحقيقة
فرح…..:ياريت
سهام……:اه كان زياد بيحبها زمان بس دلوقتي صدقينى زياد مبيحبش حد غيرك
فرح…..:ماشي يا ماما بعد اذنك
صعدت فرح الى غرفتها جلست على السرير ثم قالت…..:يعني انا اللى فرقت بينهما يارب يحصل حاجه علشان يرجعوا لبعض تانى
باك*
سهام……:دا اللى حصل بس يابنى
زياد….:ماشي يا ماما بعد اذنك
ثم غادر زياد من القصر

*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الثانى عشر من رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف
تابع من هنا: جميع فصول رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف
تابع من هنا: جميع فصول رواية رواية احفاد الجارحي بقلم آية محمد

تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حزينة
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
اقرأ أيضا: رواية احببتها في انتقامي بقلم عليا حمدى
يمكنك تحميل تطبيق قصص وروايات عربية من متجر جوجل بلاي للإستمتاع بكل قصصنا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق