غير مصنف

رواية جحيم ابن عمى – ماهى عاطف – الفصل الخامس

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة وأجمل الروايات الممتعة والروايات الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة ماهى عاطف علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع الفصل الخامس من رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف

رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف – الفصل الخامس

إقرأ أيضا: روايات عالمية

رواية جحيم ابن عمى - ماهى عاطف
رواية جحيم ابن عمى – ماهى عاطف

رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف – الفصل الخامس

 تابع من هنا: روايات رومانسية جريئة

جلسوا جميعاً يتناولوا الطعام جلس ماجد بجوار ندى يتحدثوا ويتبادلوا الحديث وهناك من يتطلع اليهم بغضب قطع هذا الصمت محمد عندما قال لندى…..:ناندو جهزى نفسك بكرة علشان هتنزلى الشركه مع إياد
ندى بإعتراض….:بس يا بابا انا معرفش اي حاجه عن شغلكم دا
جاء محمد ليتحدث لكن سبقه احمد….: متقلقيش ياحبيبتي زياد هيعلمك
ندى بإرتباك……:ل لا
احمد…..:لا لية
ندى بتوتر…:ل لا مقصدش حاجه بس مش عايزه اتعبه معايا وكدة
زياد بخبث…..:لا يا بنت عمي مفيش تعب ولاحاجه انا كمان هنزل من بكرة الشركة
محمد…..:طب كويس اهو زياد هينزل هو كمان
ماجد…..:ندى انا همشي بقا علشان عايز ارتاح شويه من السفر
ندى….:هاتيجى تانى يا ميجو
ماجد…..:هحاول ياحبيبتي بعد اذنكم
الجميع…..:اتفضل
غادر ماجد بينما قال محمد…..:ندى ياريت يكون فى حدود للتعامل بينك انتى وماجد كدة مينفعش انتو مش فى لندن
ندى…..:بس يا بابا ماجد زى اخويا ولما بنتعامل مع بعض بيكون بينا حدود مبنتجاوزهاش
محمد…..:ماشي ياندى
زياد……:هو ماجد بيشتغل ايه
ندى…..:باباه سابله شركته قبل مايسافر المانيا علشان معظم شغله بره مصر فماجد دلوقتي هو اللى مسؤل عن الشركه
زياد….:اه اوك
انهى ندى طعامها واستاذنت لترتاح قليلاً دلفت الى غرفتها ارتدت بنطلون برمودا اسود وتيشرت ابيض قصير وارتمت بجسدها على السرير وقالت لنفسها…..:ياربي يعني انا سافرت لندن علشان ابعد عنه راح عمى يقول انه هيعلمنى الشغل ياربى يعدى بكره على خير وميحصلش مشاكل علشان هو مش مريحنى وحاسه انه هيعمل حاجه
ظلت تفكر وغطت فى نوم عميق

________________________
دلف زياد الى غرفته وارتمى بجسده على السرير وقال لنفسه….:استنى عليا ياندى دا انا هوريكى اسود ايام حياتك هعيشك فى جحيم هخليكى تتمنى الموت اما وريتك بكرة مبقاش انا زياد العراقي
لفت نظره الصورة المعلقة على الحائط صورة فرح قال بحزن…..:وحشتيني اوى وحشنى كلامك وريحتك وكل حاجه وحشتنى.. حياتي من غيرك وحشة يارب يرحمك يانورعيني
ثم غادر الى غرفة مى وحمزة

________________________
عند مى وحمزة جالسون بغرفتهم طرق زياد الباب وقال….:ممكن ادخل
مى وحمزة…..:اتفضل يا بابى
زياد….:الحلوين زعلنين لية
مى بحزن….:مامى وحستنى اوى وزحلانه علسان مش هسوفها تانى
زياد بحزن….:ادعيلها ياحبيبتي قولى ربنا يرحمك يامامى
مى وحمزة…..:ربنا يرحمك يامامى
حمزة….:بابى معلش نام معانا النهارده
زياد…..:حاضر يا قلب بابى
اخذوهم وذهبوا الى السرير وغطوا فى نوم عميق

____________________
فى الصبح استيقظت ندى ودلفت الى الحمام لتتحمم وخرجت ارتديت چيبة سوداء تصل لفوق الركبة وتيشيرت اسود و جزمة بكعب ورفعت شعرها على هيئة ذيل حصان وغادرت الى الاسفل وجدت الجميع جالس عدا زياد
ندى…..:صباح الخير
الجميع….:صباح النورياحبيبتي
جلست ندى لتتناول الطعام ووجدت زياد ينزل من اعلى ومعه مى وحمزة
زياد….:صباح الخير
الجميع…..:صباح النور
جلس زياد ليتناول الطعام بينما ذهبت مى الى ندى وقالت…:طنط انتى مين
ندى بإبتسامة….:اسمى ندى بنت عمى بابى انتى مى صح
مى بإبتسامة…..:انتى تعرفيتى
ندى……:اه ياحبيبتي اعرفك انتى وحمزة
مى ببراءة….:ممكن نكون صحاب علسان انا مس عندي صحاب خالث
ابتسم الجميع على هذه الصغيرة وقالت ندى وهى تعبث بشعر مى…..:اكيد طبعا اصحاب
مى بفرحة…..:هيييييييه ثم اضافت بحزن….:ممكن اقولك يا مامى
عند هذة الجملة كور زياد يده وقال بعصبية انتفض الجميع من اثرها…..:مى تعالى هنا بسرعه
احمد….:اهدى يا زياد مش كدة البنت خايفه منك
زياد بحدة…..:مى تعالى هنا حالا
ذهبت مى اليه وقالت بخوف….:نعم يابابى
زياد بعصبية….:عمر ماحد هياخد مكان فرح ابدا فاااااااهمة مامتك ماتت فاهمة يعني ايه ماتت لو سمعتك بتقولى كدة تانى لحد هضربك فااااهمة
مى ببكاء…..:ح حاضر انا ا اسفة مس هقول كدة تانى
ذهبت اليه سهام واحتضنت مى بشدة وقالت لمى…..:تعالى يا مى انتى وحمزة نطلع فوق
ثم التفت لزياد وقالت بغضب……:وانت حسابك معايا بعدين يلا يا ولاد
صعدت سهام ومعها مى وحمزة الى اعلى
فى الاسفل
احمد بعصبية وصوت عالى….:ممكن افهم ايه اللى انت عملته دا….انت اتجننت فى حد يقول لبنت صغيرة الكلام دا خلاص بقا معندكش دم حرام عليك البنت خايفة منك فوق بقا فوق وانسي فرح ماتت مبقاش ليها وجود ياريت تفهم دا انا ماشي يلا محمد
غادر محمد واحمد الى الشركة بينما صعدت نورا الى غرفتها وغادرت نغم الى جامعتها
ظل زياد وندى تطلع اليها وقال بحدة….:نص ساعه وتكونى فى الشركه
القى هذة الكلمات وارتدى نظارته وغادر الى الشركة
قالت ندى….:حيوان ومغرور ومتكبر بكرهك اوووف وقالت وهى تقلده….:نص ساعة وتكونى فى الشركه ربنا يخدك يابعيد
جاء صوت من خلفها
….:بكلميى مين يا هبلة
ندى بفرح….:إيدو وحشتنى اوى عامل ايه
إياد وهو يحتضنها…..:انتى اكتر و الحمدالله ياقلبي انتى عاملة ايه
ندى….:الحمدلله رايح فين وانت قمر كدة
إياد بضحك…..:رايح الشركه وانتى رايحة فين كدة هتتعاكسي يابت
ندى بضحك….:رايحة الشركه ياسطا خدنى معاك
إياد بضحك….:انتى متاكدة انك جاية من لندن يابت انتى
ندى بضحك….:اه حتى اسال ماجد
إياد….:هو فين الكلب دا وحشنى اوى
ندى….:فى القصر بتاعه هيجى بليل يلا بقا خلينا نمشي علشان زياد متعصب وقالى نص ساعه واكون فى الشركه
إياد…:اوك يلا بينا
ركبوا سيارة إياد وغادروا الى الشركة
دلف كلا من إياد وندى الى الشركة وكالعادة بغرور وكبرياء لكن هناك من إستغرب من هذه الفتاة وماذا تفعل هنا ظلوا يتهامسون الى ان قال إياد بصوت عالى…..: لو خلصتوا المرقعة والكلام كل واحد يتفضل على شغله
ركض الجميع الى مكتبه خافوا بشده انه إياد العراقى معروف بجبروته وغروره الدائم وكبريائه لا يجرؤ احد على الوقوف امامه ومواجهته….
قالت ندى بمرح….: يخربيت شبحنتك يااخى طول عمرك شبح زى اختك
كتم إياد ضحكته وقال….: يخربيت كلامك والفاظك دى انتى متاكدة انك جاية من لندن
ندى….: يووووه انت كل شوية تقولى كدة ايوة انا جاية من لندن عندك إعتراض والا حاجه
إياد…..: لا خالص اتفضلى قدامى
ذهبوا الى مكتب زياد طرقوا الباب وقال زياد بحدة…..: ادخل
ندى بصوت منخفض…..: شكله مش فاضى يلا نمشي ونيجى وقت تانى
إياد…..: ادخلى واخلصي
ندى…..: ربنا يستر شكله مش طايق نفسه
دلفوا الى الداخل وجدوا مراد وزياد تطلع اليها زياد بعيون مشتعلة كور يده وقال بعصبية……: انا مش قولتلك نص ساعه وتكونى فى الشركه اتاخرتى ليه
إياد…..: فى ايه يا زياد بتزعقلها لية كدة ياريت تراعى ان اخوها واقف
زياد…..: والهي اختك متاخره يا استاذ وانا مش هفضل مستني الهانم كتير انا عندى شغل ومش فاضى للدلع
جاء إياد ليتحدث قاطعته ندى بعصبية….: أولاً صوتك دا ميعلش عليا ومتنساش نفسك وانت بتتكلم معايا فاهم… ثانياً انا مطلبتش منك انك تعلمنى باباك هو اللى طلب منك وانت وافقت…. ثالثاً انا محدش بيومرنى ولو هنشتغل مع بعض ياريت كل واحد يلزم حدوده فاهم يا ابن عمى والا اعيد كلامى تانى
تطلعت اليه وجدت عينه يخرج منها شرار وقال بعصبية……: انتى بتتحدينى يا بنت عمي….
جاء ليكمل حديثه
قال مراد لإنهاء هذا النقاش…..: اهدوا يا جماعه مش كدة مهما كان انتو ولاد عم اتفضل يا إياد خد الانسة ندى على مكتبها عقبال ما انا وزياد نحضر الاجتماع
إياد….: يلا بينا يا ندى
نظرت ندى لزياد بسخرية وقالت…..: يلا يا ايدو اصل الجو بقا حر اوى
غادرت ندى بصحبة إياد الى مكتبها بينما قال زياد بحدة……: يبقا انا على اخر الزمن واحدة تشتمنى وتهزقنى فى مكتبى انا هوريكى يا ندى يلا انت كمان قدامى علشان الاجتماع هيبدأ
غادر زياد بينما قال مراد….: دى ايه العيلة اللى كلها مجانين دى ماعدا نغم دى اعقل واحدة فيها وحشتنى والله
جاء اليه زياد وقال….: يلا يا زفت انت بتعمل ايه
مراد….: ها ولا حاجه يلا
ثم دلفوا الى غرفة الاجتماعات

_______________________
عند نغم جاءت من الجامعة ودلفت الى غرفتها لتغير ملابسها لفت نظرها تلك الظرف تذكرت انها الرسالة التى اعطتها لها فرح
نغم وهى تحدث نفسها…..: طب انا ه‍دى الرسالة دى لزياد ازاى انا بخاف اتكلم معاه اصلا.. اه مفيش غير طنط سهام اللى ممكن تديهاله
ذهبت نغم الى غرفة سهام وعزمت على إخبارها بالأمر طرقت الباب واذنت لها بالدخول
نغم….: طنط كنت عايزة حضرتك فى موضوع
سهام….: تعالى يا حبيبتي انتى واقفة لية
ذهبت نغم وجلست بجانبها وقالت سهام….: قولى يا حبيبتي فى ايه
نغم…..: طنط سهام فرح الله يرحمها كانت قبل ماتموت اديتنى رسالة وقالتلي اديها لزياد بس انا بخاف منه فعلشان كده عايزة حضرتك تديهاله بنفسك
سهام….: ورينى الرسالة كدة
اعطت لها نغم الرسالة وقالت….: طيب بعد اذنك هروح اوضتى علشان اغير هدومي
سهام….: اتفضلى يا حبيبتي
غادرت نغم بينما قالت سهام….: ياترى هيكون فيها ايه الرسالة دى يارب يستر

_____________________
عند احمد فى مكتبه كان جالس واضع راسه بين يده وكان يفكر بابنه الذي تغير بعد وفاة زوجته واصبح بهذة الطريقة قطع شروده محمد الذى طرق الباب ولم يجد رداً
محمد…:احمد
رفع احمد راسه وقال….:تعالى يا محمد فى حاجه
محمد….:مالك يااحمد انت تعبان
تنفس احمد بعمق وقال…..:لا مش تعبان بس خايف على زياد
محمد…..:من ايه
احمد…..:زياد اتغير اوى بعد موت فرح بقا شخص تانى خالص مش دا زياد اللى اعرفه بقا عصبي وحالته النفسية بفيت زفت حاله مش عجبنى فرح ماتت بقالها اسبوعين ودا وقت كافى لينساها انا تعبت معاه مش راضي يسمع كلامى
محمد….:اهدى يااحمد انشاءالله كل حاجه هترجع زى زمان ومع الوقت زياد هينسي وهيرجع زى ماكان
احمد….:يارب
محمد….:نسيتنى كنت جاى ليه
احمد….:خير
محمد….:فى شوية ملفات عايزك تراجعهم معايا
احمد….:ورينى
اخذ منه الملفات وجلسوا يتناقشوا فى بعض الامور

_________________
عند مراد كان يفكر فمن اخذت عقله وقلبه من اول نظرة كان يفكر كيف يحصل على رقمها جاء فى عقله ندى انتهى الاجتماع ودلف زياد الى مكتبه بينما مراد ذهب الى مكتب ندى طرق الباب اذنت له بالدخول
ندى….:لو كنت جاي علشان اعتذرله انسي ان انا اعمل كدة تمام مش ندى محمد العراقي اللى تعتذر
مراد…..:انا كنت جاي اتكلم معاكي فى موضوع ملهوش علاقة بزياد
ندى بإحراج…:احم اتفضل اقعد
جلس مراد وقالت ندى….:تحب تشرب ايه
مراد…..:لا شكرا مش عايز انا هتكلم معاكى فى موضوع وامشي على طول
ندى….:اتفضل يا استاذ مراد اتكلم
مراد…..:احم انا بحب نغم اخت حضرتك من زمان وكنت عايز اخطبها من استاذ محمد بس اللى حصل دا خلانى ارفض الفكرة الوقت دا خالص
ندى بخبث….:وانت تعرف نغم اختى منين
مراد بتوتر….:الحقيقة اتقبلنا مرتين فى الجامعه بتاعتها وكنت شفتها اكتر من مرة لما كنت بروح عند زياد البيت علشان ملفات مهمة انا محتاج مساعدتك
ندى….:طب انا اقدر اساعدك ازاى
مراد…..: انا عايز رقم تليفونها
ندى…..: نععععععم دا لية بقا المفروض لو بتحبها زى مابتقول كنت دخلت من الباب على طول مش تقولى هاتى رقم تليفونها
مراد….: ماهو لو سمعتينى للاخر مكنتيش هتقولى كدة
ندى…..: طب اتفضل كمل كلامك
مراد….: كنت عايز رقم تليفونها علشان اعرف لو بتحب حد والا لا علشان اروح اتقدملها
ندى….:اممممم مش عارفه والله يا استاذ مراد بس…..
قاطعها مراد….:انا بقالي اكتر من خمس سنين بشتغل مع زياد وعمرى ما خنته او ضحكت عليه وبيشاركنى مشاكله وكل حاجه يعنى يعتبر انا بئر اسراره وحضرتك انا حبيت نغم وعايز اتجوزها بجد ولو انا كنت بضحك عليها مكنتش جيت ليكى وقولتلك كدة ولو حضرتك مش مصدقانى انا ماشي واعتبرى انى مقولتلكيش حاجه
جاء ليغادر ولكن سبقته ندى وقالت…:استنى يا مراد….ا اقصد يا استاذ مراد
مراد….:نعم
ندى….:اتفضل الرقم اهو وانا اسفة بس كان لازم استفسر عنك انت واختى وكدة يعني فهمتى
مراد……:ولايهمك يا انسة ندى
ندى بمزح….:انسة ايه خلاص هنكون نسايب قولى يا ندى
مراد بضحك…..:ماشي يا ندى.. همشي انا بقا علشان عندى شغل مع زياد وانتى عارفاه عصبي ولو اتاخرت ممكن يزعق
ندى بضحك….:وانت هتقولى مانا عارفه…. خلاص تمام كلم نغم وابقى قولى
مراد….:حاضر بعداذنك
غادر مراد بينما قالت ندى…..:ربنا يسعدك يا نغم انت ومراد وياخدك يا زياد الكلب انت
ثم جلست تعبث بهاتفها

*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الخامس من رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف
تابع من هنا: جميع فصول رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف
تابع من هنا: جميع فصول رواية رواية احفاد الجارحي بقلم آية محمد

تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حزينة
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
اقرأ أيضا: رواية احببتها في انتقامي بقلم عليا حمدى
يمكنك تحميل تطبيق قصص وروايات عربية من متجر جوجل بلاي للإستمتاع بكل قصصنا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق