غير مصنف

رواية جحيم ابن عمى – ماهى عاطف – الفصل السادس

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة وأجمل الروايات الممتعة والروايات الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة ماهى عاطف علي موقعنا قصص 26 وموعدنا اليوم مع الفصل السادس من رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف

رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف – الفصل السادس

إقرأ أيضا: روايات عالمية

رواية جحيم ابن عمى - ماهى عاطف
رواية جحيم ابن عمى – ماهى عاطف

رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف – الفصل السادس

 تابع من هنا: روايات رومانسية جريئة

كانت تعبث بهاتفها وجدت من يطرق الباب اذنت له بالدخول وكانت تالين
تالين…..: مستر زياد بقول لحضرتك تعالى المكتب علشان يعرفك قواعد العمل والشغل
ندى….: ماشي روحى انتى وانا جاية
غادرت تالين بينما ندى ابتسمت بشر
وقالت ماشي يا زياد انا هوريك يانا يانت
ثم غادرت الى مكتبه طرقت الباب واذن لها بالدخول
ندى ببرود…: خير عايز ايه
زياد بحدة….: اسمها حضرتك عايز ايه
ندى بغضب….: والله انا مش شغالة عندك انت هنا زيك زيى بالظبط فاهم وقولتلك قبل كده انى محدش بيدينى اوامر
زياد بعصبية بعدما قام من مقعده اشار بسبابته وقال…..:بصي بقا انا سكت كتير واستحملت طولة لسانك عليا الصبح وعدتهالك انما اقسملك لو اتكلمتى معايا بالطريقة دى او عليتى صوتك عليا تانى هنسي انك بنت عمي وهتعامل معاكى بطريقة تانية واحسنلك انك متجربيهاش مفهوم والا اعيد كلامى ودلوقتي اتفضلى اقعدى علشان اعلمك قواعد الشغل علشان مش فاضى
زفرت ندى بضيق وقالت بغضب…..: اووووف قعدت اتفضل بقا خلص علشان عايزة امشي
زياد بسخريه وغيظ…..: تمشي فين هو احنا فى ملاهى…. وبعدين مش عايز كلام كتير ممكن تسكتى بقا
ندى…: سكتت ممكن تخلص بقا
نظر اليها زياد نظرة اسكتتها وبدأ فى شرح لها بعض من طبيعة عملهم

__________________
دلفت نغم الى الحمام وخرجت وجدت صوت يصدح من هاتفها وجدته رقم غير معروف ولكن لم تعايره اي اهتمام…. قرر المتصل اكثر من مره زفرت بضيق وقامت بالرد…..: الو
….: انسة نغم معايا
نغم…..: ايوة انا حضرتك مين
….: احم انا مراد الالفى صديق زياد
نغم بخجل…..: ا ازيك يا استاذ مراد
مراد بإبتسامة…..:الحمدلله وانتى
نغم….: الحمدلله
مراد….: احم كنت عايز حضرتك فى موضوع
نغم…: اتفضل
مراد….: مش هينفع على التليفون ممكن نتقابل
نغم بتردد….: ط طب والموضوع دا مينفعش على التليفون
مراد…..: لا مش هينفع هو حضرتك مش واثقة فيا والا ايه
نغم بسرعه….: لا مقصدش حاجه انا اسفة
مراد……:لا عادي ولا يهمك
نغم…..: احم هنتقابل امتى وفين
مراد…..: النهارده فاضيه
نغم….: اه معنديش حاجه
مراد….: خلاص تمام يبقى النهارده الساعه ٧ فى مطعم*****
نغم….: خلاص ماشي باي
مراد……: باي
اغلقت معه وارتمت على السرير وهى تحتضن الهاتف وقالت بفرح…..: أخيراً هشوفه مش مصدقه بجد يالهوى انا كدة هتاخر لما اروح اجهز نفسي
وذهبت لتختار الملابس التى ترتديها

___________________
عند نورا ذهبت الى غرفة سهام لتتحدث معها قليلاً
طرقت الباب واذنت لها سهام بالدخول
نورا….:ممكن ادخل والا بتعملى حاجه
سهام…..:تعالى يانورا مبعملش حاجه
نورا…..:مالك ياسهام حالك اليومين دول مش عاجبني
سهام…..:مفيش حاجه يانورا
نورا……:هتخبي عليا
سهام……:مفيش بس متضايقة علشان زياد وولاده
نورا…..:لية فى ايه
سهام…..:زياد اتغير اوى يا نورا دا مش زياد ابنى اللى اعرفه طريقة كلامه وغروره وزعيقه مع مى وحمزة موت فرح مأثر على حياته بشكل فظيع مش عارفه هو هينساها امتى
نورا…..:راعى ظروفه يا سهام واحد مراته ام ولاده وكل حياته راحت مبقاش ليها وجود فى الدنيا عايزاه يكون ازاى اديله شويه وقت صدقينى كل حاجه هتتغير وبكرة تقولى نورا قالت
سهام…..:يارب يا نورا يارب
نورا….:إن شاءالله كل حاجه هتتصلح….اومال فين مى وحمزة
سهام…..:فى اوضتهم
نورا…..:يلا بينا نروحلهم
سهام…..:يلا
ثم غادروا الى غرفة مى وحمزة

_________________
فى مكتب زياد
ندى بتعب……:حرام عليك كفايه كل دا شغل انا تعبت
زياد……:ياريت تبطلى كلام وركزى معايا شويه
ندى بغيظ……:ركزت
جاؤا ليتحدثوا وجدت ندى صوت يصدح من هاتفها وجدته ماجد
ندى…….:ميجو وحشتني اوى عامل ايه
ماجد…..:ناندو عاملة ايه يا حبيبتي وانتي كمان وحشتيني اوى
ندى….:الحمدلله مش بتسأل لية يا وِحش
ماجد بضحك…..:انتى لية محسسانى اننا بقالك شهر مشفناش بعض
ندى…..:اعمل ايه متعودة انى اشوفك كل يوم
ماجد…..:معلش المهم بقولك ايه عايز نرجع نسهر زى زمان
ندى بفرح….:بجد
ماجد……:بجد بقولك ايه رنى على البت ليان واتفقوا اننا نتقابل النهارده
ندى….:معلش يا ماجد مش هينفع النهارده علشان انا فى الشركة واليوم متعب بجد
ماجد…..:بلييز يا ندى وافقى انا زهقان جداً
ندى….:ماشي يا ماجد هكلمك بليل علشان نتقابل
ماجد…:ايوة كدة هو دا الكلام باي
ندى…..:باي
اغلقت معه وتطلع الى زياد وجدته ينظر اليها بغضب وقال بحدة…..:انا ماشي
ندى بصدمة…..:فى ايه مش هنكمل شغل
زياد…..:لا نكمل بكرة علشان اتخنقت سلام
غادر زياد ثم قالت ندى بفرح……:اهو غار فى ستين داهيه تاخده أخيراً لما اروح البس علشان اخرج
ثم غادرت من الشركة

__________________
عند مى وحمزة فى غرفتهم طرقت كلا من سهلم ونورا الباب
سهام…..:ممكن ادخل
مى بحزن…..:تعالى يا تيتا
سهام…..:مالك يا قلب تيتا
مى ببكاء……:تيتا هو بابا زعقلى لية هو انا عملت حاجه وحسة(وحشة)
سهام…..:لا ياحبيبتي معملتيش حاجه وحشة بس بابا زعلان ومتضايق علشان فى مشكله فى شغله متزعليش منه يا حبيبتي
مى وهى تمسح دموعها بيدها قالت بطفولة….:ماسي(ماشي) بس مس يزعقلى تاني
سهام بضحك…..:حاضر يا قلب تيتا
نورا…..:حمزة انتو بتعملوا ايه
حمزة…..:مش بنعمل حاجه كنت بتحايل على مى تلعب معايا بس مش راضية عمالة تعيط
نورا…..:اه طب ايه رايكم نلعب معاكم
مى بفرح…..:هيييييه يلا نلعب
ضحكت نورا وسهام عليها وظلوا يلعبوا ويمرحوا قليلاً

__________________
عند نغم ارتديت ملابسها المكونة من فستان اسود قصير يصل لفوق الركبة و جزمة بكعب سوداء ووضعت قليل من مساحيق التجميل وتركت العناء لشعرها وغادرت غرفتها وقادت سيارتها وغادرت الى مراد
عند مراد دلف الى المطعم وجلس ينتظرها نظر امامه بصدمة انبهر بشدة بجمالها الاخذ والفاتن ولكن غضب بشدة عندما وجد الجميع يتطلع اليها قام وسحب لها المقعد وجلس هو الاخر
مراد…..:ازيك يا نغم
نغم بخجل…..:الحمدلله يا استاذ مراد وحضرتك
مراد بمرح…..:استاذ ايه هو انا بتاع كيمياء قوليلى يا مراد
ضحكت نغم وقال مراد لنفسه….:اهدى يا مراد مش كدة
ثم قال….:طبعا انتى مستغربة انا جيبتك هنا لية بس فى موضوع كنت عايز افتحك في بس الظروف اللى حصلت خليتنى انى متكلمش معاكى فيه
نغم……:فى ايه يا مراد قلقتيني
مراد….:احم انا عايز اقولك انى بحبك لا بحبك دى قليلة انا بعشقك يا نغم بتمنى تكونى مراتى وامى واختى وكل حاجه حلوة فى حياتى بحبك بقالى اكتر من سنة بحب اشوفك واسمع صوتك بحب كل حاجه فيكى رقتك كلامك ضحكتك دموعك كل حاجه بحبها فيكى يا نغم انا مش مصدق انك قاعدة معايا دلوقتي بجد حاسس انى بحلم من فرحتى عايز اخرج واقول للدنيا دى كلها انى معايا احلى واجمل بنت فى الدنيا وهى انتى يا نغم تقبلى تتحوزينى
تطلع اليها وجدها قد توردت وجنتيها ثم قالت بخجل شديد…..:مراد انت فجأتنى بجد مش عارفة اقولك ايه يعني…..
قاطعها مراد وقال…..:متقوليش حاجه انا هسيبك تفكرى وتردى عليا الرد اللى عايز اسمعه وهى الموافقة
ثم امسك يدها وطبع قبلة عليها خجلت نغم وسحبت يدها
قال مراد بإبتسامة…..:تاكلى ايه
اخبرته نغم بطلبها وجلسوا يتحدثوا مع بعض وسط خجل نغم ثم قام مراد بتوصيلها وغادر هو الاخر

*********************
إلي هنا ينتهي الفصل السادس من رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف
تابع من هنا: جميع فصول رواية جحيم ابن عمى بقلم ماهى عاطف
تابع من هنا: جميع فصول رواية رواية احفاد الجارحي بقلم آية محمد

تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من روايات حزينة
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
اقرأ أيضا: رواية احببتها في انتقامي بقلم عليا حمدى
يمكنك تحميل تطبيق قصص وروايات عربية من متجر جوجل بلاي للإستمتاع بكل قصصنا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق