غير مصنف

رواية سرق عذريتى – سلمى سمير – الفصل السابع عشر

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية إجتماعية رومانسية مصرية جديدة للكاتبة سلمى سمير نقدمها علي موقعنا قصص 26  وموعدنا اليوم مع الفصل السابع عشر من رواية سرق عذريتى والتي نالت شهرة كبيرة على مواقع البحث والتواصل الإجتماعى بقلم سلمى سمير

رواية سرق عذريتى بقلم سلمى سمير – الفصل السابع عشر

تابع أيضا: قصص رومانسية

رواية سرق عذريتى - سلمى سمير
رواية سرق عذريتى – سلمى سمير

رواية سرق عذريتى – سلمى سمير – الفصل السابع عشر

*خسارة مؤلمة*
تدخل يمني وهي حامله طفلتها الي داخل الفيلا وهي سعيدة
ووراها يدخل زين وهو حامل طفله التؤام ويقف بدهشه حين يري من ينتظرهم بالصالون ليعطي الطفل لهند ويجري عليه
يحتضنه بقوة….. حمدلله بالسلامه بعرسنا وعروسته جيتو في وقتكم مع خروج يارا ويوسف من الحضانه ورجوعهم لبيت ابوهم واخيرا شمل الاسرة هيجتمع_______
يتطلع حمزه لاخيه زين بكل احترام ويترك حضنه ويذهب ليمني يحمل منها الطفله ويقبلها بحنان … ماشاء الله يا زين
جميله جدا بس مش شكل يمني خالص ولا شكلك وياخد الطفل من هند ويقبله ويحضنهم الاتنين … اشمعني يوسف شكل سيف والاتنين نسخه منك يلا مبروك يا زيزو اسرتك كبرت وبدل الولد بقي اتنين وبنت جميله
ينهره زين بعصبية…. في واحد محترم يقول لاخوه الكبير
يا زيزو احترم نفسك وقولي يا ابيه او حتي زين بس
يحضنها حمزه بهزار …. وماله زيزو ما سيف مش بيقولك غير يا زيزو ولا حلوه من سيف ووحشه مني …
يتطلع له زين بغموض ويتحدث بهدوء… اديك قولت ابني
يعني ليه حق يتدلع علي باباه ومعلهوش ملامه لكن بص ليك انت بقي عايز تدلعني ازاي بعد ما بقيت راجل و مالي هدومك ومتحمل مسؤولية زوجه وشركة هتديرة من بكره وتدلعني لا لا مش دي اخلاق رجال الاعمال ولا ايه يا بطل ______
يتطلع حمزه لاخيه بدهشه ….استني هنا شركة ايه اللي هديره هو تنا عندي شركة ومعرفش ثم ايه يعني لما ادلعك ما انا ابنكبردك زي سيف ويوسف ولا ناسي انك انت اللي مربيني يا ابيه بدل بتزعلك زيزو_________
يشده زين لحضنه …. انا عمري ما ازعل منك يا خايب انت فعلا ابني بس خلي دلع الاطفال للاطفال وانت دلوقتي بقيت راجل وربنا بكرمك وتشدو حيلكم كده وتبقي اب ساعتها هتفهم قصدي لما ابنك ينطق اسمك سواء دلع او لاء صدقني هتبقي مش عايز تسمعها من حد.تاني غيره حتي لو من اقرب الناس ليك _____
يضحك حمزه بفرح ….. ماشي يا ابيه كلها كام شهر واجرب الاحساس ده قولي مبروك يا زين خلود حامل ______
تتدخل يمني في الحديث ….. انت بتتكلم بجد يا حمزه اومال هي فين خلود اوعي تقولي راحت فيلتكم____
وقبل ما يرد عليها حمزن تسمع صوت من خلفها وتستدير له وتري خلود وهي بتنزل درجات السلم بهدوء ….. وتقول لها لا انا اهوه يا يمني انا حلفت مروحش فيلتي غير لما اطمن عليكي وعلي الاولاد وكمان اشكركم لاستضافتكم ليا ايام الحادثه وعلي وقفت ابن عمي جمبي وسعيه لانقاذي بكل الطرق وكمان افرح معاكم وابلغكم بخبر حملي_____
تحضنها يمني بفرح ….. الف مبروك يا حبيبتي انا فرحانه ليكي اووي وان شاء الله ربنا هيعوضك خير علي كل اللي فات وهيفرح قلبك بضمة ابنك لحضنك __________
تبكي خلود وتروح تحضن زين…… انا فعلا ربنا عوضني بحمزه حبه ليا وخوفه عليا وحنانه كان اكبر نعمه من ربنا ليا وكمان اعطاني اللي اتحرمت منه وهبقي ام بسببه وكل ده كان بسبب الانسان العظيم ده اللي خلي كل مستحيل ممكن وتقف قدام زين وتطلع له بكل امتنان عرفان بالجميل ….. انا لو عشت عمري كله اشكرك علي جميلك معايا مش هيكفي عايزه عمرين فوق عمري علشان اقدر اوفيك حقك_______
يخبط زين كف علي وشها بخفه ويمسح دموعها….. بس يا خايبه انتي اختي وكل فرد في عيلتي مسؤوليتي مدام اقدر اساعد واسعدهم اوعي تفكري انه جميل عليكي ملزمه برده بالعكس انتو اللي بتحملوني جميل بحبكم ليا اللي فاق الحد
وكمان ربنا رزقني من وسع ليه مساعدش واسعد غيري المهم من بكره تتابعي الحمل ولو فيه اي خطوره تلتزمي بالتعليمات عايزين نفرح باولادكم ويحضنها هي وحمزه كل واحد من جهه ويدعي ليهم بالسعادة والذرية الصالحه ________
تتطلع لهم يمني في حب وتعاكس حمزه بالحديث……. قائلة كده عرفت سبب رجعوكم بسرعه من شهر العسل كان بسبب الحمل مش علشان تطمن علينا وعلي اولادنا اخص عليك طلعت واطي اوووي يا حمزه ____________
ينظر له بدهشه ….. ايه يا يمني انت بصراحه حقنه والله اول ما عرفت بخبر ولادتك رجعنا وبالذات اننا عارفين انك هتولدي الشهر ده انتي ولدتي بدري عن الميعاد اللي نعرفه ومحدش بلغني وزين حتي مبلغنيش غير من يومين واول ما عرفت نزلت ثم بصراحه حسيت اني بستغل كرم اخويا زبادة عن اللزوم شهرين رحلة عسل كتير اووي والتكاليف اكتر ده غير الفيلا الهدية وكمان موضوع الشركة ويتطلع لزين صح تعالي هنا وقولي شركة ايه اللي انا هديرها……
يتركهم زين ويذهب الي مكتبه ويطلع اوراق ويعطيها لاخية
اتفضل دول اورق ملكيتك لشركتك الجديدة هو فرع من المجموعه بس ارباحه خالصه ليك وكمان ليك حرية اختيار طاقم العمل والمجال اللي هشتغل فيه ولو محتاج اي توكيل انا هعملك التوكيل اللي هيناسبك ومن بكره تبدأ وخلاص كده مفيش دلع انت هتبقي اب وعليك مسؤوليات _______
تتهلل اسارير حمزه وخلود لكرم زين معاهم ويغمره حمزه بحضن قوى تعبير عن امتنانه
وخلود تحضن يمني وتقولها… يا بختك بيه اتجوزتي انسان وراجل بمعني الكلمه ربنا يباركلك فيه وفي اولادكم
وبعد اذنكم واذنك يا حمزه انا عايزه اسمي ابني زين لو طلع ولد وادعي من الله يكون طالعه لعمه في كل حاجه ……
تضحك يمني ….. ولو مليون واحد باسم زين مستحيل يكون في حد زي زين حبيبي لانه مفيش منها في الوجود اتنين
يصيح فيهم زين … كفاية كلام وتعالو نتغدا بس الاول نطلع الاولاد لغرفتهم وتحكو لينا عن مغامراتكم في شهر العسل___
_____________________&&&&&&
وتمر الايام وتلد خلود ولدين زين ومحمود علي اسمه جده
واستقرت حياة زين مع يمني استقرار وهمي وذلك بعد سفر سلوان واختفاءها من حياتهم الا من سفرياته له للزيارة كل فترة للاطمىنان عليها وعلي الاولاد نور ونورا _____
وبعد ثلاث سنين من زاوجهم يدخل سيف للحضانه ويلاحظ زين معاملة يمني الجافه له في عدم اظهار حبه له او العطف عليه او احتضانه ورعايته مثل رعايتها لتؤامهم يارا ويوسف
يعود زين في يوم الي فيلا بعد اتصال مقلق من هند تستغيث بيه لانقاذ سيف وبالذات ان الاتصال جاله مجرد ما عاد لارض الوطن بدقائق بعد.غياب اسبوعين في صفقة عمل ___
ويسوق زين بسرعه جنونيه الي ان وصل الي الفيلا ويصعد الي غرفته مسرعا ويدخل عليه ويتطلع اليه وهو نائم في سريره ويضيع يداه عليه ليتنفض جسده من سخونة سيف العاليه ويصيح في هند …. انتو ازاي سايبنه كده وفين يمني والاولاد واتصلتو بالدكتور ولا لاء انطقي ________
تطاطا هند راسها في الارض وتجيبه بصوت حزين….. ست يمني خدت الاولاد خرجت للنادي ولما قولت ليها انه لازم يروح المستشفي سخونيته بتزيد كل يوم قالتلي باريت يموت
انا مش عارفه هي بتكره سيف بيه ليه ______
يشدها زين من ثيابها كمتهمه….. عايز تقوليلي ان سيف سخن من كذا يوم ويمني سايباه ليه متصلتيش بحمزه او خلود او حتي عنايات هانم ازاي متصرفتيش كنتم منتظرين ايه اكتر من كده افرضي مرجعتش من السفر النهاردة كنتم هتسبوه يموت اتفضل غيري لسيدك سيف وتعالي معايا ____
ويتصل بيمني وترد عليه بفرحه …….حبيبي وصلت مصر امتي انا في حمام السباحه مع الاولاد يطلعو واجيلك _____
يرد عليها بعصبيه ….. ياريت ترجعي بسرعه لان حسابك معايا عسير ابنك بيموت يا هانم وانتي في النادي بتستمتعي بوقتك
عارفه يا يمني لو سيف جراله حاجه مش هتتخيلي هعمل فيكي ايه انا حذرتك كتير لكن الظاهر لازم اخد.موقف معاكي قبل ما الولد يضيع مننا انا نازل بيه دلوقتي رايح المستشفي ياريت لما ارحع القيكي ونكمل كلامنا فاهمه______
ترد عليه بالامبالاه وسخرية…… سيبه خلينا نخلص منه وتبقي جت من عند ربنا انا كل ما بيكبر قدام عينيا بفتكر ابوه المجرم اللي اغتصبني انا بكرهه يا زين ولو هتحاسبني علي معاملتي ليه يبقي مش هرجع البيت لاني مش هتنازل عن موقفي معاه سلام دلوقتي لان المدرب بتاع الاولاد بينادي عليا باي يا حبي وابقي بلغني بقرارك قبل ما اروح_____
بكل غضب يرد زين عليها…… قدامك نص ساعه يا يمني لو رجعت للبيت وملقتكيش انتي حره في اللي هعمله معاكي متخلنيش ابقي انسان تاني تكرهيه طول عمرك ويقفل في وشها الاتصال ويتادي هند يستعجل بالنزول __
وتنزل هند وهي شايله سيف بعد ما غيرت ليه وياخده منها زين ويركب سيارته وتركب معاه هند
وينطلق مسرعا للمشفي وياخذوه منها في الاستقبال
ويكشفو عليه وزين بالخارج بيفرك في ايده بعصبيه
وبيروح ويجي بقلق في انتظار نتيجه الكشف
يخرج الدكتور ليهم وامارات الغضب مرسومه علي وجهه ___
انتو ازاي سايبين الولد يوصل للحاله دي نزله شعبيه قلبت بالتهاب رئوي حاد الولد محتاج رعاية خاصه وغيردرجة حرارته اللي وصلته لمرحلة الهذيان هي فين امه متوفيه ولا ايه علشان الاهمال في الولد بالشكل ده كان ممكن يؤدي لموته____
يصيح فيه زين …… لا موت لا انا تحت امرك في اللي هتامر بيه الا الموت يا دكتور انا مقدرش اتحمل موته _____
يري الدكتور فزع زين علي ابنه يرأف بحاله …. متقلقش احنا هنبدأ في تنزيل حرارته لانه خطر علي طفل في سنه وممكن تدمر جهازه المناعي وبعدها هنعالجه من الالتهاب الرئوي وربنا يستر ده بيعاني وهو لسه طفل صغير ربنا يلطف بيه_____
يدخل زين يحضنه ويبكي عليه ويفضل جمبه يومين ليل ونهار لا بغيب عنه دقيقه كان بيخاف ينام ليموت قبل ما يودعه الوداع الاخير وفعلا بدات حرارته تنزل وركبو له جهاز للتنفس لضيف نفسه وتبدأ حالته في التحسن النسبي____
وينام زين علي مقعد من الارهاق والتعب ويصحي علي صوته
وهو بيقوله بصوت خافت بابي بابي …
. يفتح زين عيونه ويقوم يحضنه وينزع جهاز التنفس ويقبله بلهفه وجسده بيرتعش من خوفه عليه وفرحته بنجاته من الموت ودموعه تجري علي خده…قلب وروح بابي ياه وحشني صوتك اوووي يا سيف كنت هموت من الخوف عليك____
يمد سيف كفه الصغير ويمسح دموع زين …. وحشتني اووي يا زيزو كنت نفسي اكلمك بس مامي مش بترضي اكلمك وكانت دايما تخلي يارا ويوسف يكلموك وانا لاء_____
ياخذ زين كف ايده ويقبله …. معلش واوعدك من النهاردة يا حبيب قلب زيزو مش هفارقك تاني واي سفرية ليا بره هخدك معايا فيها بس يلا خف وقوم ليا بالسلامه ______
يحضنه سيف ويلف ايده الصغيره حوالين رقبته … انا خلاص خفيتيا زيزو يلا خدني من هنا عايز افضل معاك وبس____
يدخل عليهم الدكتور والبسمه مرسومه علي محياه من علاقة الحب والصداقه بين زين وابنه واللي كانت سبب مباشر لانقاذه من الموت المحقق …. ويروح لسيف يقيس حرارته
لاه احنا اتحسنا جدا والحمد لله مرحلة الخطر عدت____
يتطلع له زين بنظرات الشكر …. طيب نقدر نخرج النهاردة
يرد عليه الدكتور باستغراب…. قلت عدا مرحلة الخطر لكن لسه محتاج رعاية حالته اتحسنت فعلا لكنه لسه مريض وممكن يتنكس لو مكنش في رعاية صحيه سليمه انا بفضل يفضل معانا اسبوع او اتنين حتي يشفي تماما ______
يحضن زين سيف بحب …. رغم اني صعب افارقه لكن صحته عندي اهم ويقبل ايده تاني حبيبي انا هروح اغير ثيابي وارجعلك تاني و هقعد معاك لحد.ما تخرج من هنا وهلعب انا وانتي كل الالعاب ويوجهه كلامه للدكتور مش ده مسموح بيه يا دكتور ولا ممنوع يغادر السرير____
يربت الدكتور علي كتفه …. لا اللي بتعمله هو الصح اعمل معاه كل حاجه هو بيحبها ده طفل ومحتاج للحنان والعطف واللعب والشقاوة مش الحرمان والاهمال_____
يحضنه زين بقوة….. محدش يقدر يحرمه وانا علي وش الدنيا متقلقش يا دكتور كانت غلطه ومش هتتكرر اوعدك ويستاذن منهم ويطلب من سيف يسامحه في انه هيرجعله بكره ومعاها كل العابه اللي بيحبها والعاب جديدة كمان ______
ويودعه زين وقلبه مطمن عليه بعد ما طمنه الدكتور ان جسمه هيبراء من المرض نهائي بالرعاية الصحيه اللي هتتوفر ليه بالمستشفي الفترة القادمه_______
________________________&&&&&
يخرج زين من المستشفي ويركب سيارته وينطلق الي فيلته
وهو يفكر كيف سيتصرف مع يمني لاهمالها في سيف وهو بالطريق يرن فونه برقم غريب ويحس بانقباضة في قلبه
ويوقف سيارته ويرد وجسده بيرتعد من القلق …. الوو مين
ويجيبه صوت عميق …. معايا زين بيه الصريطي
يرتبك زين ويرد بعصبيه…… ايوه انا زين الصريطي
يرد عليها الصوت بحزن …. البقاء لله
يبلع زين ريقه ويسحب تفس عميق …. في مبن
يبلغها المتصل ليضرب زين كفه براسه مش ممكن مش ممكن
ويبكي ويتمالك نفسي طيب انا جاي اخلص كل الاجراءات
ويقفل معاه وينزل ضرب في الداركسيون ويبكي بحرقه
ويشغل السيارة ويلف بيها وبعد ساعتين واكثر يعود الي الفيلا والحزن متجسد علي ملامحه ليجعله اكبر من عمره عشر سنين ويركن سيارته في باحة الفيلا وينزل وهو مثقل بالهموم والحزن ودموعه لم تفارق عيناه
ويدخل ليلاقي يمني وبانتظاره والغضب مسبطر عليها___
وتصيح فيه بعصبيه …. كنت فين يا زين من ساعتين وزيادة خرجت من المسنشفي اللي قعدت فيها يومين جمب استاذ سيف قولي روحت فين بعد .ما خرجت وليه مش عايز ترد علي اتصالاتي لو زعلان مني عاتبني لكن تسيب البيت وكمان متردش عليا لو بتعتبر سيف ابنك اظن ليك اولاد تانين محتاجين حبك وحنانك ووجودك جمبهم زي سيف وويادة
انا مش عارفه انت بتحبها بالشكل كل ده ليه بصراحه حبك ليه غريب ومريب ده لو ابنك مش هتحبه كده _____
يتنهد.زين…. بحبه لانه طفل ضحية مش ذنبه ان امه بتكرهه لكني بحبه علشان منك زي ما بحبك لو بتقدريني تحبيه علي حبي ليه وتثقي ان تمسكه بيه نابع من حبي ليكي لكن للاسف يا يمني كسرتي وعدك ليا دلوقتي اتاكدت ان حبك ليا بس مرتبط اني جوزك ابو اولادك مش حبيبك اللي ممكن تضحي بكل غالي علشاني ومكنتش طالب تضحيتك علشاني لكن علشان حته منك ابنك ضناكي اللي اتكون من دمك يا خسارة يا يمني وجعتي قلبي باللي عملتيه وكسرتي اللي بينا بقسوتك اللي ياما قاسيت منها سنين بسبب رفضك ليا ودلوقتي ابنك المسكين بقي يقاسي منها ويعاني اللي ياما عنيته منك____
تبكي يمني وتجلس علي اول مقعد …بقي انتي شايفني كده يا زين ايوه رفضتك بس مش قسوة كان نوع من التمرد علي وضعي او اني ليك مدام جمايلك مغرقي اهلي كنت عايز اثبتلك اني مش هيكون المقابل اللي هيندفع ليك لرد جميلك علي اهلي وعرفت من عشرتي ليك انك مش بتخص حد بجمايلك ده طبع فيك تخدم الكل بدون انتظار مقابل عايش للكل قبل نفسك بعدها عشقتك وخبيبتك لاني فهمتك غلط طول عمري بقيت ليا بقيت سندي وضهري حميتني من ظلم نفسي وابني وينظر لها زين بعيون دامعه حزينه … ايوه ابني يا زين اللي اتكون مني زي ما قولت انا بكرهه لانه مش منك لكني بحبه لانه ربطني بيك ووكمان بسبب حبك ليه
انا عارفه اني غلطت في كلامي اللي قولتهولك في اتصالي لكن صدقني مجرد ما قفلت معاك جيت جري لاني حسيت فعلا بفداحة اللي عملته جيت ارعاه واكفر عن ذنبي في حقه لكن لما اتصلت بيك ورفضت تقولي اي مستشفي انتو فيها اتاكدت انك عايز تحرمني منه علشان احس بذنبي معاه
كنت بتصل كل يوم مره واتنين وثلاثه وانت مكنتش بترد عليا وبتطمني عليه حتي ادارة المستشفي بناء علي تعليماتك
رفضت تطمني عليه صدقني خفت اجيلك تتهور عليا وتعمل فضيحه تضرك قبل ما تضريني ولما اتصلت من ساعتين قالولي انك اخدت الولد وخرجت قولي وديتها فين يا زين
اوعدك بحياتي وحبي ليك اني هراعيه زي اولادك لانه ابني
قبلهم فين سيف يا زين وحشني معرفش ايه بيجرالي لما بتغيب عني الشيطان بيسيطر عليا و بحس انه هو سبب بعدك عني وانك مش هترجع تاني علشان كده بكرهه لكن مجرد ما بترجعلي بعرف قد ايه انا مجنونه والشيطان بيلعب بيا وبافكاري وتنزل علي ركبتها راكعه له ارجوك سامحني يا زين
ورجعلي ابني لحضني تاني وانا هكفر عن كل خطايايا معاه
يشدها زين يوقفها وقلبه يبكي قبل عيونه حزنا علي سيف
وافعال يمني معاه ويحضنها بفتور …
للاسف يا يمني فوقتي متاخر اوووي بعد ما ضيعتيه منك
تبعد عنه وتحدق فيه بذهول وتسأءله بحذر وخوف وقلق___
قصدك ايه يا زين وتمسك جاكت بدلته وتهزه فين سيف
انطق يا زين فين سيف ابني وايه التراب اللي علي بدلتك ده
يشيل ايدها عنها بالعافيه ده تراب من المدافن
تحدق ليه في رعب وتبكي بانهيار وتنتفض بخوف

اوعي اوعي يا زين اوعي تقولي ان سيف مات……!!

*********************
إلي هنا ينتهي الفصل السابع عشر من رواية سرق عذريتى بقلم سلمى سمير

تابع أيضاً: جميع فصول رواية ولا فى الأحلام بقلم دعاء عبد الرحمن
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من القصص الرومانسية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق