غير مصنف

رواية سرق عذريتى – سلمى سمير – الفصل السابع والعشرون (الأخير)

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية إجتماعية رومانسية مصرية جديدة للكاتبة سلمى سمير نقدمها علي موقعنا قصص 26  وموعدنا اليوم مع الفصل السابع والعشرون (الأخير) من رواية سرق عذريتى والتي نالت شهرة كبيرة على مواقع البحث والتواصل الإجتماعى بقلم سلمى سمير

رواية سرق عذريتى بقلم سلمى سمير – الفصل السابع والعشرون (الأخير)

تابع أيضا: قصص رومانسية

رواية سرق عذريتى - سلمى سمير
رواية سرق عذريتى – سلمى سمير

رواية سرق عذريتى – سلمى سمير – الفصل السابع والعشرون (الأخير)

&& نهاية الرحلة &&
بعد ما اطمئن زين علي يمني يذهب لرؤية اولادها ويقابل عمته وتفرح انه مازال علي قيد الحياه وفجاء تدخل عليهم ممرضة وتصيح علي سلوان وتقول لها…. الحقيني يا دكتورة مدام يمني وقبل ما تكمل كلامها يمسكها زبن ويصيح فيها …. ماله يمني جرالها انا لسه سايبه كويسه وبخير ويتركه ويخرج مسرعا لغرفة الرعاية ليطمن علي حبيبته ويري يمني في الوسط وحواليها الدكاترة بيحاولو يمنعوها من نزع الاجهزه ويهدوها وهي بتصرخ هاتولي زين وتصرخ يا زين يا زين تعالي حبيبي قواهم انك حي وبخير واني مكنتش بحلم يدخل لها زين وقلبه بيدق بعنف وتراه يمني التي كانت بتفصل الاجهزة ومصره تقول تبحث عنه…. وتحضنه بقوه قولهم يا زين انك حي تعالي قوله انك حي انا بنادي عليك وهما رفضو انهم يصدقو انك عايش تعالي قولها يا زين يلا قولهم اني مش بهلوس وتقوم وترتمي بحضنه __
يتقدم لها زين وياخدها بحضنه ويتلمس شعرها الحريري
ويغمره بقوة ناسي كل من حوله….. اهدي يا حبي انا جمبك مش هسيبك لحظه تاني غير لما نخرج سوا مع اولادنا_____
ترتغش يمني في حضنه وترفع وجهه عنه وتقبله قبلات كثيرة كثيرة ومتفرقه في جميع انحاء وجهه ليشعر بالخجل من جنونها وشوقها ليه امام العيون الناظرة لهم باستنكار لافعالهم ويبعد عنه ويجلسها علي سريرها ويبتسم لهم___
انا اسف ليكم اصلها كانت بتحسبني ميت والنهاردة بس عرفت اني حي وبخير ياريت تسامحونا ٤ي رد فعلنا____
يبتسموا لهم الدكاترة ويخرجو واحد تلو الاخر في دخول سلوان وامها ويربت عليه الدكتور المسؤول عن الرعاية__
اظن المدام بخير ونقدر نخرجها من الرعاية حاليا لغرفه عادية ومدام صحتها بتتحسن بسرعه كده في وجودك ممكن نكتب ليها بكره علي خروج وينظر للممرضة المرافقه لها….
رجعيها غرفته وخلي دكتورة سلوان تتابع حالتها اول باول
ويخرج ويحضن زين يمني بشغف ويقبها بدون حياء او خجل من عمته وخالته وهي تبادله القبل والاحضان بجنون وعشق
وتنظر لهم سلوان بحب وتتنحنح………احم احم ها وبعدين هنفضل نتفرج عليكم كده كتير ثم يا استاذ زين مراتك ولدت يعني خلاص اصبحت خارج عصكتك و غير محلله ليك واللي بتعمله ده حرام شرعا ولا ي٠وزولا ايه يا طنط عنايات___
تضحك عنايات وتغمز لسلوان….. ايوة يا بنتي ليكي حق عيب يا زين اللي بتعمله ده من القبل والاحضان ليمني بدون اي حق ليك عليها احترم وجودنا اناي ووهي وبطلو مسخرة___
يتطلع لهم زين بغضب ويقولهم بحده ….. ولا تزعلو ويمسك فونه يتصل بحمزه اللي يرد عليه بلهفه ….. اسف يا ابيه عارف انك هتانبني وهتعاتبني بس ارجوك سامحني مقدرتش احطلك رصاص حي وتقتل يمني بدون ما تسمعها وتضيع نفسك بصراحه حبيت ادبلك فرصه تفهم منها الاول وتعرف هي عملت كده ليه وهي مذنبه ولا لاء ها طمني حصل ايه _____________
يضحك زين بقهقه….. بيعني الرصاص فشنك ماشي يا حمزه المهم اتصرف لينا ماذون في حاليا وتعالي المستشفي بسرعه لازم اكتب كتابي علي يمني دلوقتي قبل ما اصور ليكم قتيل بجد لو منعوني عنها تاني واتصل بجواز عمتك وهاتو معاك
علشان يبقي وكيله يلا بسرعه متتاخرش _______
يضحك حمزه بفرحه كبيرة…. بجد يا ابيه هترجع ليمني تاني يعني خلاص اتاكدت من برئتها صحيح انا مش فاهمه ازاي بس انا فرحان ليكم اوووي نص ساعه وهكون عندك سلام والف مبروك مقدما ويقفل معاه لينفذ طلبه ويروح يخبر جوز عمته بان زين حي وانه بينتظرهبالمشفي لي يزوجه يمني___
ويلتفت لهم زىن بغيظ……..ها خلاص ارتحتو كده كلها ساعه وترجع مراتي بس ده مش هيمنعني اني هطردكم بره لحد ما يجي الماذون ولا اقولكم خليكم هنا وهروح انا بيها لغرفتها
ويشيلها بين ايدها وبخرج بيها لغرفتهم ويدخل ويقفلها وراه الباب وهي متعلقه في رقبته لا تريد ان تبعد لحظه عن حضنه الذي اشتقت له ولحناته ولاحساسه بالامان فيه
ويجلس علي الفراش وياخذها علي رجله ويملس علي شعرها ويرسم ملامح وجهه بيده ويحدد شفايفها باصبعه وينحني عليهم يلتهمهم بنهم وشغف وكانه بيرتوي من نبع عشقها ويظل يقبلها وهي تبادله قبلاته في نهم وعشق اقوي وتقرب له لتحس دفئه وحنانه وتتخلل يدها في شعرها غير مصدقه ان زين عايش فعلا وهي بحضنه وبتلمسه وبتحسه ويرفع زين راسه عنها لينظر لها بهيام وعشق …. ياه يا يمني اول مره تكوني في حضني ورغم انك لسه مش مراتي بس حاسس بيكي انك ملكتيني نفسك برغبتك فعلا ___
تتنهد وتتنفس ريحته التي اشتاقت لها …. ايوه يازين اخيرا اتحررنا من كلنا اوجاعنا انا من وجع خوفي لتسيبني لاني كنت لغيرك بالاغتصاب وانت خوفك من اني اسيبك لو اكتشفت كذبتك عليا بس عارف انت السبب في كل ده كنت تقدر بعد ما اتجوزنا تقولي الحقيقه وتعرفني بعقد الدم اللي طلبته منك لكن خوفك من خسارتي شوش تفكيرك ___
ينحني زين يقبلها ….فعلا الخوف كان بيحركني كل يوم وانا بحضنك كنت ببقي خايف يكون حلم واصحي مش القيكي جمبي ياه يا يمني ياما اتعذبت وانا معاكي واتعذبت اكتر في فراقك واتعذبت من غيرتي عليكي لما اتجوزتي لظني انك في حضنه بيرتوي من نبع عشقك وشهد عسل شفايفك حياتي كلها كانت عذاب في عذاب لكن خلاص كله راح ومن النهاردة مفيش غير حب وعشق وسعادة ابدية مع اولادنا____
تتملل يمني بحضنه بشقاوة…. امتي هنروح بيتني مشتاقي لضمتك ليا والنوم في حضنك والراحه والامان بين ايديك__
يتطلع ليه في حزن….. لا خدي وقتك من الراحه لحد ما جرحك يخف وتخلصي نفاسك وبعدها هترجعي لبيتك كملكه لاني عايز اكلك اكل واعوض فراق ٦ شهور عن حضنك وحبك وجنونك بس انا عايز افهم ايه حكاية الحمل دي انا فاكر انك كنتي بستخدمي وسيله بعد يارا ويوسف ولحد فراقنا امتي وقفتي الوسيله وعرفتي انك حامل امتي بالظبط _____
تضحك يمني وتنزل من علي رجله وتطلع علي السرير تريح جسدها وتشاور له يجلس بجواره لكنه يرفع راسها ويرقدها ويجلس خلفها ويريح راسها علي صدره……. كده احسن قولي بقي الحمل ده حصل امتي وليه اتجوزتي مدام حامل مني__
___________________&&&&&&
تبتسم له بحب…. فاكر اخر يوم كنا في مع بعض قولتلك انك ليا النهاردة ومفيش خروج لكنك صممت تخرج لشغلك ووعدتيني ان الليل كله ليا وبعدها قولتلك في موضوع عملته ويارب توافقني عليه فاكر____
يسترجع زين ذكرياته مع هذا اليوم ويضحك…. اه ليلة ما كنتي شقيه واتحديتيني يعني انتي عرفتي يومها انك خامل طيب ايه خلاكي فكرتي بالحمل من غير ما تقوليلي____
تهز يمني راسها….. لا مكنتش حامل كنت بطلت الوسيله من شهر كان يوم ما عرفت ان سيف ممكن يموت لو متوصلناش لنخاع متتطابق وانه محتاج لابوه يتبرع ليه فكرت استعد للحظه دي بحمل جديد ينسينا وجعنا علي فراق سيف ولما ربنا كتب ليه الشفا الحمد لله قلت خلاص ممكن يكون الحمل حصل وانتظرتك لما ترجع بليل وابلغك لاما اخدي الوسيله تاني لاما نكمل لحد ما يحصل حمل لكن حصل اللي حصل واتفرقنا وعرفت اني حمل بعدها بشهر ولانك كنت بلغتني ان حرام الواحده تتزوج وهي حامل وجوازها بيكون باطل ___ فكرت انتقم منك بالطريقه دي واتجوز كريم ساعتها هو كان بيتودد ليا وكان عايز؟ني مقابل ما كشفك ليا وافقت علي اننا نتجوز وحددني كتب الكتاب تاني يوم عدتي ولما حصل كتب الكتاب ومشيت عملت نفسي دايخه وقعدت جمب الماذون ولما سالني مالي قولتله اصلي حامل في الشهر الثالث اتفزع وقعد يستغفر ويقول العياذ بالله من غضب الله لا يجوز وهذا رجس من عمل الشيطان وبص لكريم وقاله زواجك منها باطل باطل وكانه لم يكن لا يجوز زواج الحامل حتي تضع حملها
وقام وخرج واهل كريم كلهم اتعصبو عليه ووماما بقت تصرخ فيا فضحتيني عايزه تتجوزي وانتي حامل بس كانت فرحانه جدا وبابا كمان كان فرحان لان الحوازه باظت علي فكره بيحبوك اكتر مني و وياما قاطعوني علشانك !!!!!!
اما كريم انهار تماما وطلب مني انزل الحمل باي طريقه علشان نكون لبعض طبعا ضربته بالقلم وقولتله ان حملي منك احسن حاجه حصلتلي في حياتي وان الحمل جه في وقته ليصفي خلافاتنا ونبدء من جديد مع بعض ومع اولادنا واني فعلا بحبك وسامحتك من قلبي …ووقولتله انت بس كنت طريقتي للانتقام منه لخيانته ليا لكني مقدرش استغني عن حبيبي وكمان كان انتقامي منك لمطاردتك ليا وخرابك لحياتي…….
وخرج من عندي زي التايه واتصل بيا وقالي انه هيبعد عني وعن حياتي للابد وهيسافر بره البلد وبيتمنالي السعادة معاك مكنش يعرف انك انت كمان قررت تبعد عن حياتي___
قولي انت بقي يا زين ازاي قدرت تتحمل فراقي وتوجعني عليك بالشكل ده وازاي قدرت تبعد عن اولادنا _____
بحضنه زين بقوة من ضهرها وينحني يقبلها بشوق…. كان غصب عني …..حبي ليكي كان زي اللعنه واصابني بالجنون حسيت ان ربنا بيعاقبني بحرماني منك لاني عيشتك ايام رعب وخوف رغم اني كنت موفر ليكي الامان والحب والحنان
بس حرمتك حق اختيارك لحياتك صدقيني يا يمني لمت نفسي سنين لان بسبب حبي ليكي سلوان عملت كده معاكي بقيت اقول لو محبتكيش بالشكل المرضي ده مكنتش اذيتك لكن الحمد لله لكل شئ سبب ويمكن كانت هي السبب لتجمعنا سوا وتصحي نار حبي في قلبك من جديد ويلف راسها له….. عارفه نفسي ايه دلوقتي نفسي اخدك واختفي بيكي عن كل عيون الناس يا كل الناس واغلي الناس يا قلب الالماس__
وتعض يمني علي شفايفها لتثيرة ويلتهمها في قبله محمومه مثيرة لايقطع خلوتهم اللي صوت طرقات علي الباب___
يصيح زين في غضب…. لو دخلتي يا سلوان هزعلك___
ويسمع ضحكات كثيرة وحمزة يقول…. ده انا يا ابيه و معايا المأذون ادخل ولا اروح ولا ناوي تزعلني انا كمان ___
ينهض زين من خلف يمني ويعدل جلستها ويذهب يفتح الباب
ويشد حمزه ليدخل وينظر لسلوان بغيظ وهي بتضحك مع عمته علي جنونه ويقف امامه زوج عمته ويحضنه بقوة وهو بيبكي …. كده يا زين هونا عليك دا انا كنت بعتبرك ابني اللي ربنا عوضني بيه ما اتحرمت من الانجاب بعد يمني___
يضمه زين في حنان ……. اسف يا عمي حب بنتك جنيني ولو مرجعتش لعصمتي دلوقتي هموت بجد ____
يضحكو كلهم ويربت عليها فاروق…. لا واحنا مش مستغنين عنك اتفضل يا سيدنا تمم عقد قرانهم خلينا نرجعهم لبعض
ويضع زين يده في يد ابوها وينظر لها ويردد ورا الماذون وهي معاهم تردد مثلهم ليتم كتب الكتاب وتصبح زوجته شرعا وعمته واخوه وسلوان يباركو لهم وعمه يقبل جبينه كده اموت وانا مطمن عليكي انك اخيرا عقلتي الف مبروك يا بنتي ربنا يباركلكم في حياتك وذريتكم ويخرج ويسيبهم…
يقرب ليه زين ويقبل جبينها ويتنهد…. يلا نامي كفايه اللي حصلك من ساعة ماجيت انا خلاص قلبي ارتاح والمي انتهي وبالي راق وعلي استعداد دلوقتي اشيلك واهرب بيكي لابعد جزيرة في الكون علشان محدش يتمتع بالنظر ليكي غيري__
تمد يدها ليه ليقربه منها وتستطيع حضنها لكنه يرفض…. سامحيني يا يمني شوقي ليكي مجنيني ومش هقدر المسك لاني مشتاق ليكي جدا انا حاليا ولا هقدر اطفي اشتياقي ليكي ولا هقدر ارضيكي وارضي نفسي اسمعي شدي حيلك كده وخفي بسرعه خلينا نخرجك من هنا___
تكشر في وجهه لبعده عنها…. ليه بقي يعني لما ابقي مراتك تبعد عني ومن شويا مكنتش متحمل ابعد عنك لحظه___
يضحك لها بعشق…. لان من شويا كنت قادر اسيطر علي نفسي لاني مليش حق فيكي لكن دلوقتي بقيتي حلال وليا كل الحق عليكي ونفسي فيكي وهموت عليكي والف حاجه وحاجه تمنعني عنك يبقي ابعد ولا اتجنن بيكي ____
وياخذ نفس طويل …. وعلشان ما تزعليش تعالي ياحبي نامي بحضني ويطلع بجوارها وياخدها بحضنه وهي تحاول تقبله
يفتح عينه ويشوف شقاوتها بتتراقص في عيونها يبتسم له ويقولها …. ها وبعدين معاكي مش ناويه تعديها علي بره ولا ايه حكايتك معايا اعقلي يا ماما ويلا نامي ربنا يهديك____
تضحك يمني …. بموت فيك وانت نو اندر كنترول لكن حاضر هنام وهريحك من شقاوتي واثارتي ليك علشان مش عايزه اعذبك بشوقك ليا اكتر من كده_______
_______________________&&&&&
وتمر الايام وتخرج يمني من المستشفي لكن زين يخدها و يوديها عند سلوان ويطلب من سلوان ان تهتم بيها وبصحتها
تتطلع لها يمني باستغراب….. ممكن اعرف احنا جينا هنا ليه ومروحناش علي فيلتنا كفاية ازعجت سلوان من يوم غيابك ومرافقتها ليا الدائمة هجي دلوقتي ازعجها بيا وباولادك كمان كفاية كده عليها وخليها تنتبه لاولادها وحياته ____
تضحك سلوان وتحضن زين من وسطه…. ياه يا يمني ده يوم المني انك تزعجيني رغم انه مفيش ازعاج من اصله كفاية ان اخيرا ولاد زين ومراته في بيتي وهنعيش لاول مره كاهل وعيله وهنبقي اسرة كبيرة بالحب والمودة _____
يجلس زين بجوار يمني ويحضنها من كتفها___ اديها قالتلك
اهل واسرة عايز ولادي يقربو من نور ونورا وكمان جوز سلوان سافر ووصاني بيها كالعادة زي ما يكون ما صدق رجعت وطلع رحلات بحرية لعد ما كان استقال ويهمس ليمني ويضحك شكلها بيهرب من سلوان اصلها مفترية انا عارفها ____
تدفعها سلوان في كتفه توقعه في حضن يمني… سمعتك يا زين بتقولها بيهرب مني بردك هواللي بيعشق البحر والسفر و الترحال بس خلاص انا ليا دلوقتي افراد عيلتي اللي عايزه استقر معاهم وامارس دوري الطبيعي في حياتهم ____
ينهض زين ويحضنها…. طبعا انتي ليكي دور اساسي في حياتنا ومهم واولهم انك ترعي يمني وتساعديها في تحمل طلبات ورعاية التؤام وانا ربنا يعيني عليكم وارعاكم كلكم سوا فهمتي ليه جبتك هنا علشان اقدر اوفيكم حقكم من الرعاية وانتو مع بعض هتوفرو الوقت للكل متافقين ____
تخبط يمني ايدها في ايد يمني متافقين طبعا يا بطل…
ويدخل نور ومعاه نورا واولاد زين سيف ويارا ويوسف وراهم
ويروح نور لزين ويحدثه بجدية غريبه علي طفل في سنه
اسمع يا زيزو ولادك مش بيحترموني انا اتنازلت كتير علشان خاطرك لكن خلاص من النهاردة لازم يقولولي يا عمو نور ___
يضحك زين وينزل لمستوى نور ويجيب ولاده قدامه…. طيب يا استاذ نور بما انكم من سن واحد.تقريبا ما بلاش الالقاب وكفاية تكونو اخوات واصحاب وعلي فكره سيف جدع اووي وصاحب صاحبه ويوسف كمان اما يارا في دي البرنسيسه مينفعش تزعلها ويوشوشه اسمع عايزك تظبطها صح علشان اجوزهالك ويضحك ها قولت ايه با باشا.___________
ينظر لها نور من فوق لتحت كانه بيقيمها ….. موافق يا زيزو
ليسمع صياح سيف بغضب …. لا متقولش لبابا يا زيزو ده باباي انا واخواتي واحنا بس اللي نقوله يا زيزو ____
تذهب لهم سلوان وتحضن سيف …. حبيبي بابا بيحب الاسم ده وبيحب يسمعه من الغاليين عليه ونور ونورا دول متربين علي ايده زيكم فبيحب يسمعها منهم فهمت___
يحضن زين سيف…. والله يا سيف هي واحده بس السبب في كل الجنون ده لو قالتها هستكفي بيها وبعدها مش عايز اسمعها تاني مدام هي قالتها علشان منيساش رنت اسمي من بين شفايفها وهي بتقولها .. ليسمع صوت من خلفه بيقول بكل رقه وعذوبة زيزوووو…. يشهق بقوة ويروح يركع امامها بعيون تملاءها الرغبه والجنون…. قلب وروح ونبض زيزوو
نفس طريقتك وانتي بتقولهالي زمان بكل الدلع والدلال هو
انا بموت فيكي من شويا يا مجنونتي وعشقي الابدي___
تضحك وتضمه ليها…. وانا مش هقولك غير يا زيزو مدام عايز تسمعها دايما مني وكمان من الاولاد متزعلهمش ______
يضحك زين ويضم الخمس اولاد …. خلاص افرج كله يقول زيزو مدام ملكة قلبي قررت متحرمنيش منها وهتقولهالي علي طول وفي كل وقت من بين شفايفها اللي عايزة تتاكل اكل وينزل الاولاد وينحني علي شفايفها يقبلها بشوق____
والاولاد يضحكو عليها لما يقوم ويشوفو احمر الشفايف بتاع يمني طبع علي شفايفه وشكلها بقي زي البنات وملخبط__
تضحك سلوان وتشد منديله وتمسح شفايفه وتنكزه في جمبه
بلاش قبل واحضان قدام الاولاد هيقلدوكم وهتبفي كارثه ويلا اتفضل مع السلامه عندنا شغل مش فاضيين لدلعك___
يتطلع لها زين في غضب… بقي كده ماشي كلها ايام واخدها منك ويخرج وهو بيتسم لهم علي وعد بالعوده بعد العمل__
_______________/__&&&&&&
وتمر الايام وتستعيد يمني كامل صحتها ورونقها وتصحي ذات يوم وتري سلوان في غرفتها ومعها خلود بتجهز الميكب اب خاصتها وفستان مخفي في كيسه امامها…..
تقوم لها يمني وتسالها باستغراب….. انتي بتعملي ايه وخلود جت امتي لتري نظراتهم الغريبه تخترقها حتي تحس االرعشه والحرارة في اوصالها وكأن نظرهم لها اخترقتها ووصلت الي عظامها احرقته تستجمع يمني شجاعتها وتسالهم بقوة…. في ايه مالكم انتو الاتنين بتبصولي كده ليه وفين الاولاد ___
تحضنه خلود بحب وتضحك….. بنهزر معاكي ياحبي يلاقومي خدي شاور سريع وتعالي واحنا هنقولك بس يلا مفيش وقت
وتذهب يمني للحمام تاخد شاور وتعود ليهم وبعدها تقوم سلوان بتقديم الطعامه لها وتحرص علي تغذيتهاوتطلب منها الاسترخاء التام وتقوم بعمل ميك اب خفيف لها هي وخلود
وبعدها تطلب منها الاستسلام التام لهم ويضعو عصابة علي عينيها ويلبسوها فستان من الحرير تحس يمني ملمسه علي جسدها وتحس فيه بالاريحيه وتقوم خلود بتصفيف شعرها ويعطروها بعد ان اتمو زينتها
وتاخد خلود وسلوان يدها وينزلو معاها الي الاسفل وهي صامته ولا تري شل لكن قلبها يسكنه الفرحه والراحه
وتسمع اصوات امها وابيها وخالها وحمزه والاولاد واصوات اخري من حوالها لكنها مستمتعه بانعزالها عنهم وتركز في جميع الاصوات بحث عن صوت عشقها الغائب عنها من ايام
وبعد قليل الاصوت تقل وتختفي تدريجيا الا من صوت سلوان
التي تاخذ بيدها وتركبها سياره وتجلس بجوارها وتتنطلق السيارة مسافه ليست بالقليله وتقف السيارة فجاءة ويفتح لها باب السيارة وتمتد يد تاخذ يدها وتبتسم يمني بدلال……
لاحساسها بانها يد زوجها الحبيب زين وتنزل ليضمها لصدره ويقبل انامل اصابعها برقه وعذوبه ويلبسها خاتم من الالماس
ويضع علي راسها تاج مرصع بالؤلؤ والزمرد ويشيل العصابة من علي عينيها ليفتح يده لها بشكل رومانسي … تفضلي يا مولاتي لقد توجتك ملكه علي حياتي وعرش قلبي للابد ___
تري يمني امامها يخته الخاص وقد تزين كانه يخت ملكي لاستقبالها وتنظر لنفسها في انعكاسها بالماء لتري فستانها الحريري الابيض الذي جعل منها عروس في ليلة زفافها لتطلع لزين بنظرات دامعه من فرحتها بعشق زوجها لها ___
يمد زين يده لعيونها ويمسح دمعتها قبل ان تنزل علي خدها
ويبتسم لها وهو يقبل يدها…. مينفعش الملكه تبكي وكمان في ليلة زفافها انا اقسمت لعوضك كل حاجه حرمتك منها واولهم ليلة زفافك اللي معشتهاش زي ما كنتي بتتمني المره اللي فاتت بسبب خوفك واجبارك علي الزواج مني صحيح هتبقي حفله صغيره بين العيله لكنها اشهار لزواجنا من جديد وبعدها استعدي لشهر عسل حقيقي انا وانتي وبس
وياخذ بيدها وهي تمشي معه مرفوعة الراس وواثقه من نفسها وواثقه من عشق زوجها لها الذي جعل منها ملكه اسم وفعلا بكل ما فعله من اجلها _________
وتدخل قاعة اليخت ليصفق الجميع لها ويتسقبلهم ابناءهم
بالورو والازهار مع اولاد حمزه واولاد سلوان وتبدء رقصة العرسان لينضم لهم كل زوجين وهي وزين كانو بالمنتصف وحدهم ومن حوالهم يدور الجميع مثل الشموع ___
ويتسمر الحفل الي منتصف الليل وبعدها يبدءو بالنزول من اليخت ليتركوه للعرسان ويوصي زين سلوان بالتؤام واولاده
تضحك له سلوان…. متقلقش ولادك في عيوني المهم تتهني بحياتك وشهر عسلك وتقبل يمني وتنزل مع زوجها واولادها
ويبحر اليخت بيمني وزين فقط ويحملها ويدخل بها الي غرفة نومه الذي زينها باجمل زينه لاستقبالها كعروس____
ويركع امامها ويمسك يدها ويقول لها…….
اقسم بالذي……وضع حبك في قلبي …دون حول مني ولا قوة
اني بك في غنى ….عن الحياة وما بها !!!!
واقسم ان لكي في قلبي عرش لا يجلس عليه سواكي …..
تحرسه آلاف النبضات و تهمس احبك ..بالثانية آلاف المرات
واقسم انني لن اعشـــق كما عشقتــــــك انتي ..
ولن أعشـــق عيون سوى عيونك فعينــــاك هما غرامــــي وعشقي الابدي ..لم احب قبـلك ولن احب سواك حبيبتي .
فانت كــــل نساء اهل الارض عندي
وانـــــــت سلطانه علي عرش قلــــــبى
يامن عشقتك دوم وابدا حتي يفرقنا الموت
___________
ويحضنها لتشعر يمني بالزهو وان عشق زين ليه عوض عن كل وجع او الم عشته ويحملها الي فراشه وينزع عنها فستانها
ليلبسها اسدال الصلاه ويصلي بيها ويدعو دعاء الزوجين كانهم اول مره يتزوجون
وبعدها يحملها ويرقدها علي الفراش ويتمدد بجوارلها وينظر لعيونها وينسحر بهم ويقبلها برقه سلسلة قبلات لا تنتهي ويتغزل بها وبجمالها وتشتعل الرغبه بينهم ليلتهما شفتاها في قبلات محمومه وقويه
ويقترب منها ليغرقها في بحر عشقه وشوقه لها
وتبادله يمني شغفه بها وشوقه لها وجنونه بيها
ويعيشو اجمل لحظات حياتهم في وسط المياة وهما يسافرون من ميناء الي ميناء ليعوضها عن كل ما قاسته معه ولم تستطيع ان تتمتع به في شهر عسلهم الاول لينسو كل المهم ويبدوء حياه مبينه علي الصراحه والاخلاص والوفاء وتظل عذريته لزوجها وعشقها الاوحد زين
الذي ملكها ولم يسرقها لانها زوجته في الحلال ._._._._.
والي هنا تنتهي رواية سرق عذريتي

*********************
إلي هنا تنتهي رواية سرق عذريتى بقلم سلمى سمير

تابع أيضاً: جميع فصول رواية ولا فى الأحلام بقلم دعاء عبد الرحمن
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من القصص الرومانسية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق