روايات إجتماعيةروايات إجتماعيةروايات رومانسيةروايات رومانسية جريئةغير مصنف

روايه رحم للايجار بقلم ريحانة الجنة – الفصل الرابع والثلاثون

مرحباً بكم أصدقائي وأحبابي عاشقي القراءة والقصص الرومانسية مع رواية رومانسية جديدة للكاتبة ريحانة الجنة علي موقعنا قصص 26 و موعدنا اليوم مع الفصل الرابع والثلاثون من رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة . 

رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة (الفصل الرابع والثلاثون)

اقرأ أيضا: رواية صخر بقلم  لولو الصياد

رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة
رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة 

رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة | الفصل الرابع والثلاثون

في المستشفي

عدي: هي دي الحكاية فهمت
سليم: يعني هو متجوزها علشان يخلف
عدي: هو البعيد غبي. انا مش عارف ان دخلت طب ازي. بقولك بيحبها من قبل موضوع العملية ده اصلا.
سليم: طب وبعدين. هو توفيق جد رعد. ده لو خطفها هيعمل فيها ايه
عدي: مسح شعره بضيق. مش عارف. بس مروان قالي انه سمعه يوم حادثة رعد بيقوله. هتقلك واورثك واخد ولادك. علي اساس انه فاكر ان همس لسة حامل في توأم. محدش يعرف ولا رعد نفسه ان في جنين مات.
سليم: عدي همس مش لازم تستني عندك في البيت
سليم:اومال تروح فين
سليم: عندي. انا هخدها اخبيها في بيتي لحد لما رعد يفوق ويخدها
عدي:همس وفي بيتك وكمان رعد يخدها. انت اتجننت ولا جري لعقلك ايه
سليم: في ايه يا عدي. انا محدش يعرفني. وهتقدر تقعد عندي من غير جدوه ده ما يعرف طريقها. انا بصراحة مش مطمن. هي هنا ظهرت معاك انت وهنا. وممكن يدوروا عليها عندك
عدي: يا بني آدم افهم رعد لو عرف انها راحت عندك. وشاف في عنيك حبك وهيمانك اللي مبتعرفش تداريه. المرة دي اضمنلك. ان همس هتكون اما في العناية المركزة. او بقرأ عليها الفاتحة. وانت طبعا معاها
سليم: يوووووه. رعد ده ايه مبيتفاهمش. مخه حجر. المفروض وقتها يقدر الموقف
عدي: موقف ايه اللي يقدروا. انا لحد النهارة خايف من ردة فعله لما يعرف ان همس كانت عندي الفترة دي كلها.
سليم: واحد غيره يحمد ربنا ان ليه صاحب حافظ علي مراته. وحماها ونجاها من الموت
عدي: المشكلة مش في كل ده. المشكلة اني كنت معاه يوم بيوم. وشايف حيرته وخوفه وقلقه عليها. ومتكلمتش. لان ببساطة مش من حقي. هي مكنتش مستعدة. ده غير انها كانت مصممة. انها مترجعلوش الا لما تروح منها اثار الكدمات والجروح اللي كانت فيها. ماكنتش عايزاه لما يشوفها يتأنب ويلوم نفسه. هي قالت لهنا كدة. وانا مكنتش اقدر اقوله من وراها وهي تتفاجأ
سليم:للدرجة دي بتحبه وخايفة علي احساسه
عدي: يا سليم رعد علي قد ما هو قاسي وشديد وغيور. الا انه بيحب همس وبيعشقها. وكان مدلعها فوق ما تتخيل.
سليم: اتنهد. ربنا يقومهولها بالسلامة. المهم انها تكون سعيدة ومبسوطة. حتي لو مش معايا

عدي: انا هدخل اطمن علي رعد
سليم: وانا جاي معاك

في اوضة رعد

رعد :بعد ما فاق وفتح عنيه وافتكر اللي حصل. غضب واتغل. وغضب اكتر. لما بص حاوليه وماشفش همس. هو كان حاسس بوجودها كان شامم ريحتها. كان سامع صوتها. بس ملقهاش موجودة. قام بسرعه واتألم من جروحه. لما قام فجأة. بس اتحامل علي نفسه. وشال المحاليل والاجهزة اللي كانت متوصلة ليه. وهو قايم من السرير. دخل عدي وسليم عدي مكنش مصدق ان رعد فاق وقام وجري علي وهو مبسوط وفرحان
عدي: جري علي رعد وحضنه. حبيبي حمد علي سلامتك.
رعد: اتألم من حضن عدي الرجولي طبعا لانه كان قوي. وضغط علي جرحه. اااه
عدي: بعد عنه بسرعة. اسف يا رعد معلش بس انت متعرفش انا كنت خايف عليك ازاي
رعد: بملامح عابثة وحزينة. عارف يا عدي انت اخويا مش بس صاحبي. وكان بيبص علي الباب بإهتمام
عدي: مالك يا رعد بتدور علي مين
رعد: هي فين
عدي: ؟هي مين
رعد: همس. همس كانت هنا هي راحت فين
عدي: بلع ريقه بصعوبة. هههمس. انت شوفتها
رعد: لا بس كنت حاسس بيها. سامع صوتها بتتكلم وبتبكي. صدقني يا عدي ما كناش بيتهيألي. همس كانت هنا انا متأكد
عدي: بص لسليم وهما الاتنين كانوا في في صدمه مش مصدقين. انهم ممكن يكونوا بيحبوا بعض للدرجة دي.
عدي: لا يا رعد وهو ايه اللي هيجيب همس هنا.
رعد: بغضب. قولتلك همس كانت هنا وانا حسيت بيها وشوفتها انا حتي شامم ريحتها همس كانت هنا. وقرب كف ايده منه.وبحنين ولهفة. دي ريحةةهمس هي كانت ماسكة ايدي صدقني يا عدي. ازاي ما شوفتهاش هي اكيد خرجت وانت مأخدتش بالك
سليم: اهدي يا رعد بيه. انت تعبان والانفعال خطر عليك.
رعد: اتعصب. ماشي انتوا مش مصدقين انا هروح ادور عليها بنفسي
عدي: منعه. استني يارعد حاول تهدي وتفهم بس. انت حالتك مش سهلة والجرح لسة مفتوح ومحتاج ترتاح.
رعد: بغضب. ابعد عني يا عدي انا لازم الاقي مراتي وامي كمان. امي مامتتش يا عدي زي ما كان مفهمني. امي عايشة وهو خبا عليا.
عدي: جز علي سنانه بغيظ. عارف مروان حكالي اللي حصل واللي قالهولك توفيق . بس انت لازم ترتاح
رعد: قام وهو بيتالم. ارتاح!! ارتاح ازاي وانا معرفش مكان اغلي اتنين في حياتي همس وامي. والاتنين انا متأكد ان هو اللي ورا اختفائهم. والله والله لهندمه واخليه يندم علي كل اللي عمله معايا. عدي كلم مروان يجبلي لبس بسرعة انا لازم اخرج من هنا
عدي: يا رعد افهم انت مينفعش تخرج من هنا. لازم تتابع علاجك.
رعد: قلب الترابيزة بالاجهزة اللي عليها بغضب. انا قلت خارج يعني خارج. كلم مروان بسرعة
عدي: طيب طيب. حاضر بس اهدي
سليم: يا نهار. ده مش انسان عاقل ده مجنون. يا عيني عليكي يا همس. وقعتي ولا حدش سما عليكي

في الوقت ده دخل الدكتور اللي بيتابع حالة رعد. واتصدم لما لقي رعد واقف وسايب السرير
الدكتور: رعد بيه انت قومت ازاي انت لسة تعبان
رعد: بلا مبالاه. انا بقيت كويس وهمشي دلوقتي
الدكتور: بعصبية. تمشي ازاي انت مين اذنلك بكدة انا هنا اللي اقول اذا كنت تمشي ولا لا. وانت لسة حالتك مش مستقرة
عدي: خبط راسه بإيده. الله يحرق جبته لنفسك. ذنيت علي نهايتك
رعد: لما سمع كلام الدكتور غضب واتعصب وعنيه سودها ذاد كعادتهه لما بيغضب. مسك الدكتور من هدومه وزنقه في الحيطة. انت مين يا غبي علشان تقولي اعمل ايه وما اعملش ايه. انا اللي اقرر. ولو اتكلمت معايا كدة تاني. هيكون اخر يوم في عمرك. وزقه بقوة ووقعه علي الارض. امشي من وشي. وما اشوفكش لحد لما اخرج. والا قسما عظما هرميك من الشباك ده انت سامع
الدكتور: بلع ريقه بخوف. وهز راسه
وهو مش مستوعب ان وهو في حالته دي وفي القوة والشدة دي. وقام وهو خرج من الاوضة. شاف الشاش اللي مغطي جرح رعد كله غرق دم.
الدكتور: انا هبعت لحضرتك الممرضة تغيرلك علي الجرح انت بتنزف
عدي: قرب من رعد واتنهد بنفاذ صبر. ممكن ترتاح بقي شوية. ادي جرحك فتح
رعد: قعد علي السرير. بتعب وهز راسه. المهم علي ما يغيروا علي الجرح. خلي مروان يجيبلي هدومي بسرعة
عدي: حاضر. حخرج اكلمه. تعالي معايا يا سليم
سليم: بلع ريقه وبص لرعد بزهول وخرج مع عدي. انت شوفت عمل ايه في الدكتور. ده مش طبيعي
عدي: علشان كدة بقولك خاف علي نفسك واوعي تجيب سيرة همس قصاده هينفخك

في اوضة رعد
الممرضة: دخلت وهي خايفة منه بعد اللي عمله في الدكتور.
رعد: بعصبية. هتفضلي متنحة كدة كتير. اخلصي ونضفي الجرح ده
الممرضة: هزت راسها بخوف. وقربت منه وابتدت تنضف الجرح اللي ظهره الاول وبعدين اللي في صدره

عدي: بيتصل بمروان مش بيرد…. اوفففف انت فين يا ابني.. رد بقي
سليم تعالي ننزل احنا نجبلوا لبس بسرعة. ده مجنون وهيطربقها علي دماغنا.
سليم: ماشي تعالي

عدي :جاب لبس لرعد وهو راجع. هنا اتصلت بيه…. ايوة يا هنا عندي ليكي خبر هيفرحك وهيفرح همس
هنا: بإنهيار. الحقني يا عدي همس اتخطفت
عدي: انتي بتقولي ايه. امتي حصل الكلام ده
هنا: بدموع. من شوية. فجأة لقيت اربع اشخاص زي الوحوش دخلوا الشقة وكتفه همس واخدوها. ولما حاولت امنعهم هددوني ومعرفتش اعملها حاجة
عدي: خبط العربية بغيظ. ولاد الكلب. انا كنت حاسس. والزفت مروان والرجالة كانوا فين
هنا: مروان مشي والرجالة اللي كانت هنا. لما خرجت بعد ما اخدوا همس لقيتهم مقتولين. وتصلت بمروان وقولتلوا. وهو قالي هيتصرف
عدي: مسح شعره ووشه بغضب. هعمل ايه هقول لرعد ايه. معرفتش احمي مراتك وخطفوها. وانتي حد عملك حاجة او ازاكي
هنا: لا انا كويسة. بس همس هي اللي خايفة عليها دي حامل وربنا يسترها معاها
عدي: اتنهد بغضب. طيب اقفلي يا هنا وانا هتصرف.
سليم: بغيظ. ايه اللي حصل لهمس يا عدي.
عدي: همس اتخطفت توفيق بعت رجالتوا واخدوها وقتله الحرس اللي موجودة هناك
سليم: بعصبية. انا كان قلبي حاسس انها هتتأذي بسبب رعد وعيلته. هي ذنبها ايه في كل ده تتاخد في الرجلين. وبعدين يا عدي هنعمل ايه
عدي: مسك راسه بإيده وهو مخنوق. مش عارف يا سليم مش عارف. انا كمان مش عارف هقول ايه لرعد
سليم: هي كدة كدة كانت مختفيه عنه. متجبلوش سيرة لحد لما نحاول نرجعها
عدي: نعم وانت مالك. انت تمشي بقي تروح تشوف المستشفي بتاعتك
سليم: بس انا عايز اطمن علي همس
عدي: بنفاذ صبر. سليم ابوس ايدك انا المصايب نازلة ترف علي نافوخي فوكك مني وارحمني. وانا لما اطمن عليها هطمنك. يالا اتفضل انزل وانا هطلع لرعد.
في الوقت ده عدي تليفونه رن. مروان
عدي: رد بسرعة. ايوة يا مروان هاه عملت ايه
مروان: انا بعت الرجالة. اخدوا الحرس اللي اتقتلت عندك في البيت. وانا والرجالة مش ساكتين قريب هنعرف هما اخدوا مدام همس علي فين متقلقش
عدي: مروان. مش عايزك تجيب سيرة لرعد. بحاجة الا لما اقولك. رعد مينفعش يعرف ان همس ظهرت وبعدها اتخطفت
مروان: بس رعد بيه لازم يعرف
عدي: بص نلاقيها الاول ونعرف مكانها وبعدين نقوله. بس تسيبني انا اللي اقوله فاهم
مروان: حاضر يا عدي بيه. وانا اوعدك هعرف هي فين في اقرب وقت

في ڤيلا الحديدي. في مرينا

همس قاعدة في الاوضة اللي قعدوها فيها وهي بتعيط. ودخلها توفيق ومعاه امين
توفيق: بأرف. تعرفي انا لولا اللي بطنك كنت دوست عليكي برجلي زي الحشرة. بس معلش تولدي بس وانا وقتها هعرف ازاي اهقبك علشان تعرفي انك مكنش ينفع تحلمي ولا تتمني حاجة انتي مش قدها
همس: بدموع وخوف. ارجوك رجعني انا ماعملتلكش حاجة انت ليه بتكرهني وليه بتكره رعد ده مهما كان حفيدك. ليه تعمل فيه كدة ليه تحرمه من ابنه
توفيق: ملكيش دعوة ومتدخليش في اللي ميخصكيش. انت مجرد ماعون شايل حفيدي وبس. ولو انك ضيعتي واحد بغبائك
همس: بحسرة. بغبائي ولا انت ومها هانم السبب. انتوا اللي خليتوا جوزي يشك فيا و يقتل ابنه بإيده
توفيق: انا كنت فاكر انه هيطلقك وخلاص. مكنتش اعرف انه هيضيع اللي عملناه بغباء
همس: انت عايز ايه دلوقتي
توفيق: بسخرية. انا هعوز منك انتي. انتي زي ما قولتلك. اسيرة عندي لحد ما تولدي. وبعد كدة هبعتك لرعد جثة. امين
امين: نعم يا باشا
توفيق: عايزك تجهزلي باسبور ليها بأي اسم. انا لازم اسافر انا وهي فرنسا في اقرب وقت. قبل رعد ما يشد حيله ويقف علي رجله. الوقت بيجري وهو خلاص فاق
امين: تحت امرك يا باشا في اقرب وقت.
همس: نسيت كل اللي هي فيه وفرحت وابتسمت لما عرفت ان حبيبها فاق ورجع
همس: بفرحة. هو رعد فاق من الغيبوبة
توفيق: ما تفرحيش اوي كدة. انتي مش هتشوفيه تاني. وخرج هو امين وسابوها
همس: اتنهدت. الحمد لله انه رجعلي بالسلامة. بس انا خلاص كدة مش هخاف. وابتسمت. علشان انا متأكدة ان حبيبي هيلاقيني وهيرجعني لحضنه انا متأكدة. وبدموع. وحششتني اوي يا روحي اوي.

همس كان جواها يقين ان رعد مادام فاق ورجع للحياه هيعافر ويوصلها. واكيد هيرجعها ومش هيسمح لتوفيق انه يخودها بعيد عنه. وهو ده العشق انك تثق في حبيبك ثقة ملهاش حدود. ومتشوفش فيه اي عيوب. تملي منتظر منه الافضل والاكمل ومش بتفتكرله اي غلطة دايما بتنسي الخطأ وتفتكر بس اجمل واحلي ما فيه.
وعدي اسبوع علي نفس الحال همس محبوسة وعدي ومروان بيدورا عليها . ورعد اصلا ميعرفش انها اتخطفت. وكان مستغرب. انها حتي مش بتحاول تتصل بيه من الرقم اللي كانت بتكلمه منه. كان تعبان ونفسه يسمع صوتها او حتي نفسها وتنهيدتها اللي كان بيسمعها لما كانت بتكلمه ومش بترد

في شقة رعد
رعد واقف في بلكونته وصدره وظهره لسة عليهم الشاش مكان الجرح. وكان سرحان في همس ووحشاه. وكان بيسمع (اااه بعد اليالي لعمرو دياب)
(اااااه بعد اليالي والايام من شوقي اليك. والله وازي يهون عليك كل شئ في البعد.
ااااه محتاجلك يا غالي. انت فين بنده عليك. والله وحششوني كتيير عنيك
معقول نسييت الوعد.
فاات حبي ليك في سنين بعاد وغياب.
وهاااان قلبي عليك ترميه بين نار وعتاب.
ارجع ليا خلاص مش قادر حبيبي. رد بأي كلام لو قادر حبيبي.
والله بحبه وهفضل احبه حبيبي. قرب خلي لبعدك اخر حبيبي
ااااه بعد اليالي والايام من شوقي اليك والله وحششوني كتيير عنيك معقول نسيبت الوعد
فااات اد ايه. ولا يوم قدرت انساك.
وليه الدنيا ليه. يا حبيبي بعيد وخداك
انا مش قادر علي نسيانك حبيبي. مين في الدنيا هيملي مكانك حبيبي.
والله بحبه وهفضل احبه حبيبي.
نفسي ارتاح انا بين احضانك حبيبي
اااه بعد اليالي)
رعد: بوجع. ااااه يا همس انتي فين. انا خلاص تعبت انا حتي مش عارف افكر ازاي هدور علي امي. عقلي وقلبي مشغولين بيكي. مش عارف اعيش منغيرك ارجعي يا قلبي بقي كفايه عقاب انا والله اتعاقبت بما فيه الكفاية. بعدك تعبني اووي يا همس اوي

*********************
إلي هنا ينتهي الفصل الرابع والثلاثون من رواية رحم للإيجار بقلم ريحانة الجنة
تابعوا صفحتنا على الفيس بوك للمزيد من الروايات الأخري
أو أرسل لنا رسالة مباشرة عبر الماسنجر باسم القصة التي تريدها
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق